منوعات
ينتقل عبر الرذاذ من الشخص المريض..

دراسة جديدة: فيروس كورونا يهاجم الجسم عبر العين

الرياض |فريق التحرير
الأربعاء - 20 رمضان 1441 - 13 مايو 2020 - 03:17 م

كشفت دراسة جديدة أن فيروس «كورونا» المستجد يمكن أن يهاجم الجسم من خلال العين، بعد أن وجدوا أن جزيئات الفيروس تحتوي على بروتين يمكنه الالتصاق بخلايا العين.

وذكر الفريق من جامعة «جونز هوبكنز» البريطانية أن جزيئات «كوفيد 19» يلتصق بمستقبلات معروفة باسم «ACE-2»، ومن المعروف أنها «بوابة» الدخول إلى داخل الجسم، وموجودة في المسار التنفسي وفي الرئتين، وهي أول ما يخترقه الفيروس داخل الإنسان، حسب تقرير «ديلي ميل» البريطانية (ترجمته عاجل).

لكن الفريق وجد أن العين تنتج المستقبلات نفسها، ما يجعلها هدفًا سهلًا لفيروس «كورونا» المستجد، ما يعني أنه «إذا وصل الرذاذ الناتج من شخص مريض خلال الكحة أو العطس إلى سطح العين، سيكون من السهل بالنسبة إلى الفيروس دخول الجسم».

ولفت الفريق من أطباء العيون بالجامعة إلى الدموع كذلك قد تلعب دورًا في الإصابة بالعدوى. وهذا يفسر إصابة نسبة من المرضى بفيروس «كورونا» بالتهاب الملتحمة، وهي التهابات شديدة تصيب العين تسبب احمرارها.

اعتمد الفريق على دراسة عشرة قرنيات لأشخاص متوفين دون الإصابة بفيروس «كورونا» المستجد، لمعرفة تكوين مستقبلات «ACE-2»، وبحثوا عن إنزيم «TMPRSS2»، الذي يساعد الفيروس في دخول الجسم بعد التصاق البروتين بالمستقبلات.

وكتب فريق الدراسة أن «وجود العنصرين معا في العين يجعلها عرضة للإصابة بفيروس كورونا، وعندها تعمل العين كبوابة لدخول الفيروس ونقله من شخص إلى آخر».

ووجد الفريق أن فيروس «كورونا» تسبب في إصابة 30% من المرضى، الذين شملتهم التجربة، بمرض التهاب الملتحمة. قد يكون ذلك نتيجة انتقال الفيروس من الجهاز التنفسي إلى العين، أحد المضاعفات الثانوية للفيروس، او دخوله الجسم عبر العين في المقام الأول.