رياضة
أول لقاء بين المنتخبين في الشطر الشمالي منذ 30 عامًا

إنفانتينو يحضر المباراة التاريخية بين الكوريتين في بيونج يانج

القاهرة |فريق التحرير
الثلاثاء - 16 صفر 1441 - 15 أكتوبر 2019 - 10:20 ص

قرر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، جياني إنفانتينو، اليوم الثلاثاء، حضور المباراة التاريخية التي ستجمع المنتخبين الكوري الشمالي والجنوبي، في بيونج يانج، ضمن التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022.

ومن المقرر أن يصل إنفانتينو اليوم إلى العاصمة الكورية الشمالية على متن طائرة خاصة، وسيشاهد المباراة من مدرجات إستاد كيم إيل سونج.

ويتناقض حضور المسؤول السويسري مع الموقف المتشدد للنظام الكوري مع المباراة، التي تعد الأولى بين المنتخبين في الأراضي الكورية الشمالية منذ نحو ثلاثين عامًا.

فمنذ إجراء قرعة التصفيات في شهر يوليو الماضي، لم يعلم اتحاد كوريا الجنوبية عن أن لقاء الذهاب يمكن أن يقام في بيونج يانج، إلا في أواخر شهر سبتمبر الماضي؛ حيث كانت الجارة الشمالية طلبت خوض كل مبارياتها الرسمية أمام المنتخب الكوري الجنوبي في الصين.

ومنذ ذلك التوقيت، لم يستطع اتحاد كوريا الجنوبية الحصول على أي معلومات من الجانب الشمالي بخصوص المباراة، وذلك بالتماشي مع السياسة المتشددة التي تتعامل بها بيونج يانج مع الشطر الجنوبي منذ أوائل العام الجاري.