رياضة

بالفيديو.. 3 مشاهد مؤثرة تضرب رعاة يورو 2020 في مقتل

الرياض |فريق التحرير
الأربعاء - 6 ذو القعدة 1442 - 16 يونيو 2021 - 02:01 م

5 أيام فقط مرت منذ إزاحة الستار عن كأس أمم أوروبا لكرة القدم «يورو 2020»، كانت كافية لإثارة عاصفة من الجدل حول البطولة القارية، كان للشركات الراعية للمسابقة نصيب الأسد منها، على نحو كبَّد بعضها خسائرًا اقتصادية فادحة، في الوقت الذي كانت تترقب جني ثمار الشراكة مع الحدث الرياضة الأهم في القارة العجوز.

وبعيدًا على حسابات الأرقام ومفاجآت النتائج وحبس الأنفاس فقط الميدان، كان المشهد خارج الخطوط أكثر إثارة، حيث سدد النجم كريستيانو رونالدو، قائد منتخب البرتغال، ضربة موجعة إلى شركة كوكاكولا للمشروبات الغازية، فيما حاولت واقعة اقتحام ملعب مباراة ألمانيا وفرنسا، إلى هز صورة شركة فولكسفاجن للسيارات.

رونالد يزيح كوكاكولا

لم يكتف رونالدو، هداف يوفنتوس الإيطالي، بخطف الأضواء فوق الميدان، واحتكار الأرقام القياسية في بطولة أمم أوروبا، وإنما حافظ على تلك الهواة خارج الملعب، بعدما فاجأ الجميع أثناء المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراة البرتغال ضد المجر على ملعب بوشكاش آرينا، بإبعاد عبوات مشروب كوكاكولا من أمام المنصة، قبل أن يرفع زجاجة مياه، في إشارة إلى فوائد المياه وأضرار المشروبات الغازية.

وأدى تصرف قائد منتخب البرتغال إلى تراجع القيمة السوقية لشركة كوكاكولا، الراعي الرسمي لبطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم، على نحو حاد، لتقترب من 2%، في 24 ساعة فقط، حيث خسرت نجو 5.2 مليارات دولار.

وأسفر موقف رونالدو تجاه راعي يورو 2020، عن انخفاض حاد بنسبة 1.6% لشركة المشروبات الغازية في سوق الأسهم، فيما لازالت كوكاكولا تعاني من تبعات موقف قائد منتخب البرتغال من الناحية الاقتصادية.

بوجبا يرفض الخمر

وعلى الرغم من اختلاف الدوافع، سار النجم الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان مانشستر يونايتد الإنجليزي، على خطى رونالدو، بعدما قام هو الأخر بإزاحة زجاجة شركة «هاينكن» للخمور، راعي بطولة يورو 2020، من فوق منصة المؤتمر الصحفي، على هامش مباراة القمة التي جمعت فرنسا ألمانيا.

وقام بوجبا بوضع زجاجة «هاينكن» أسفل المنصة أثناء المؤتمر الصحفي، بدافع ديني في ظل تحريم الإسلام تناول الخمور، قبل أن يُعيد الزجاجة مرة أخرى عقب نهاية الفعالية، ليغادر بعدها القاعة دون تعقيب.

ووجه متوسط ميدان منتخب فرنسا، الذي يعتنق الدين الإسلامي منذ عام 2019، ضربة قوية إلى شركة الخمور، وسط حالة من الترقب لتراجع أسهم هاينكن جراء تصرف بوجبا، وتكبد خسائر مالية كبيرة على غرار كوكا كولا.

مظلة السلام الأخضر

وكانت مباراة ألمانيا وفرنسا، التي انتهت بفوز الديوك بهدف دون رد، حمل توقيع مدافع المانشافت هاميلز بطريق الخطأ في مرماه، شاهدة على ضربة جديدة إلى رعاة بطولة كأس أمم أوروبا، بعدما أقدم محتج على اقتحام ملعب إليانز آرينا باستخدام مظلة.

وهبط «رجل المظلة» على نحو حاد حيث اندفع بقوة صوب الجماهير في المدرجات بعدما اصطدم بأحد الأسلاك الموصولة في سقف ملعب إليانز أرينا، قبل أن يتمكن من السيطرة على الأمور، والارتطام بعنف في أرض الملعب، من أجل توصيل رسالة تحمل «جرينبيس».

ورغم اعتذار منظمة السلام الأخضر، المهتمة بالدفاع عن البيئة، والتي ينتمي لها المحتج، عن الواقعة التي كادت تؤدي إلى عواقب وخيمة داخل الملعب، إلا أنها أكدت أن الهدف لم يكن تعطيل المباراة، أو إصابة المشجعين، ولكن لسوء الحظ الأمور كلها لم تمض كما هو مخطط لها.

وكشفت المنظمة البيئية العالمية غير الحكومية، أنه لم يكن من المفترض على هذا المحتج الهبوط على أرضية الملعب، وإنما كان من المخطط إسقاط كرة مطاطية كبيرة على الملعب، تعبيرًا عن الاحتجاج ضد شركة فولكسفاجن لصناعة السيارات، أحد أبرز راعية يورو 2020.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. 5 مليارات دولار خسائر كوكاكولا بسبب كريستيانو رونالدو

يورو2020.. يويفا يكشف توابع اقتحام «رجل المظلة» مباراة ألمانيا وفرنسا