المحليات
القناوي أكد استفادة 6000 طالب وطالبة من فعلياته

مدير جامعة الملك سعود: مؤتمر التخصصات الصحية الخامس شهد تقديم 600 بحث

الرياض |فريق التحرير
الجمعة - 6 جمادى الآخر 1441 - 31 يناير 2020 - 05:53 م

أشاد مدير جامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية، الدكتور «بندر بن عبد المحسن القناوي»، بما حققه مؤتمر التخصصات الصحية الخامس، والذي تضمَّن تقديم مئات الأبحاث واستفاد منه نحو 6000 طالب وطالبة.

جاء ذلك خلال كلمة «القناوي» الخميس في اختتام فعاليات المؤتمر الذي تم تدشينه الثلاثاء تحت شعار «الماضي أساسُنا، والحاضِرُ ينيرُ مستقبلنا».

وقال قناوي إن فعاليات المؤتمر تضمنت في أيامه الثلاث 128 محاضرة، و 82 ورشة عمل شارك في تقديمها ما يزيد على 355 متحدثًا، استفاد منها ما يقارب 6000 طالب وطالبة من مختلف التخصصات الصحية.

وأضاف: لقد حقق المؤتمر هذا العام نجاحًا نوعيًا على مستوى الأبحاث العلمية؛ حيث تلقى المؤتمر ما يقارب 600 بحث تم تحكيمها، وقبول 191 بحثا منها.

واعتبر أن هذا الرقم يعد لبنة أساسية تسهم في تبني الجامعات الاهتمام بالأبحاث الصحية التي تعدُّ هدفًا هامًا وأساسيًا لجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية.

ويعدُّ المؤتمر الذي أقيم في المدن الجامعية الثلاث: (الرياض، وجدة، والأحساء)، أول مؤتمر طلابي اُعتمد مِن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، وهو ضمن برامج جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية السنوية الكبرى، التي يقيمها نادي الطلاب تحت إشراف عمادة شؤون الطلاب.

وقد عمل مؤتمر التخصصات الصحية بنسخته الخامسة على طرحِ ومناقشةِ برنامج التحول الوطني 2020، وتحديد التحديات التي تواجهها الجهات الحكومية، وبناء القدرات المؤسسية؛ لمواكبة أهداف رؤية 2030، كما سلط الضوء على المحاور الرئيسة لبرنامج التحول الوطني في القطاع الصحي.