مدارات عالمية

بايدن يحذر بوتين من إهمال الحالة الصحية للمعارض السجين نافالني

الرياض |فريق التحرير
الثلاثاء - 5 ذو القعدة 1442 - 15 يونيو 2021 - 06:20 ص

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إن حلفاء الولايات المتحدة أعربوا عن شكرهم له لاجتماعه المقرر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لكنه حذر الرئيس الروسي من أن العلاقات بين البلدين ستتضرر بشدة إذا توفي أليكسي نافالني، السياسي المعارض الذي كان ضحية لمحاولة اغتيال، في السجن.

ولم يذكر بايدن خلال مؤتمر صحفي الاثنين ما إذا كان سيسعى للحصول على تنازلات من بوتين، قائلا إنه لن يتفاوض بشكل علني. لكنه قال إن القادة الحلفاء الذين التقى بهم خلال قمتي مجموعة السبع وحلف شمال الأطلسي (ناتو) خلال الأيام القليلة الماضية يؤيدون الاجتماع. وفقًا لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

وقال بايدن للصحفيين في المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب قمة حلف الناتو "بشكل عام تعتقدون جميعا أنني ألتقى به في وقت مبكر للغاية... كل من تحدثت إليهم على انفراد وعلانية" قالوا إنه الوقت المناسب للاجتماع "واعتبروا أنه من المناسب للغاية أن ألتقي به".

كما حذر بايدن بوتين بشأن نافالني، الذي تم سجنه عندما عاد إلى روسيا في أعقاب تلقي العلاج في ألمانيا من التسمم الذي يعتقد أنه كان محاولة لاغتياله.

وقال بايدن، "موت نافالني سيكون إشارة أخرى على أن روسيا لديها نية محدودة أو ليس لديها نية للالتزام بحقوق الإنسان الأساسية.. ستكون هذه مأساة".

وأضاف قائلا عن بوتين "لن تؤدي (وفاته) إلا إلى الإضرار بعلاقاته مع بقية العالم، في رأي، ومعي".