رياضة
بعد رضوخ المواعيد الرياضية لأحكام كورونا..

استطلاع صادم يكشف موقف الألمان من تأجيل «يورو 2020»

برلين |فريق التحرير
الجمعة - 3 ذو الحجة 1441 - 24 يوليو 2020 - 03:11 م

أظهر استطلاع للرأي أجراه معهد «يوجوف» الألماني أن أكثر من نصف المواطنين الألمان لا يشعرون بصدمة بسبب إلغاء العديد من الأحداث الرياضية أو تأجيلها، جراء جائحة كورونا المستجد، بل يتجهون إلى أنشطة أخرى بديلة.

وأوضح المعهد الألماني اليوم الجمعة، أن 55% من بين 2031 مواطنًا شاركوا في الاستطلاع لم يشعروا فعليًا بالانزعاج أو خيبة الأمل، من تأجيل أحداث رياضية كبرى، خوفًا من تفشى عدوى «كوفيد-19».

وأشار الاستطلاع إلى أن الألمان لم يعبئوا كثيرًا بإرجاء بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، ودورة الألعاب الأولمبية في طوكيو، إلى العام المقبل، وكذلك توقف الموسم الكروي في ألمانيا لمدة شهرين، قبل استئنافه في منتصف مايو الماضي.

وأضاف أن ثلث المشاركين في الاستطلاع قالوا إنهم كرسوا الوقت الذي كانوا سيستغرقونه في شاهدة هذه الأحداث الرياضية، لعائلاتهم، وأن 25% منهم استغلوا هذا الوقت في ممارسة أنشطة أخرى خارج المنزل.

وتم تأجيل «يورو 2020»، التي كان من المقرر إقامتها في 12 ملعبًا أوروبيًا لمدة عام واحد، لتُجرى في الفترة من 11 يونيو حتى 11 يوليو 2021؛ لإعطاء الفرصة للدوريات المحلية لاستكمال مواسمها المعلقة حاليًا؛ بسبب تفشي فيروس كورونا.

وبهذا الإجراء، سار الاتحاد الأوروبي «يويفا» على نهج اللجنة الأولمبية الدولية، التي أبقت رضخت لأحكام الفيروس التاجي بتأجيل دورة الألعاب المقررة في العاصمة اليابانية «طوكيو 2020»، لمدة عام واحد أيضًا؛ بسبب الوباء الوافد من الصين.

اقرأ أيضًا:

اجتماع عاصف يفك ألغاز عودة الروح إلى مسابقات «يويفا»
مدرب الفراعنة يكشف موقف محمد صلاح من المشاركة في «طوكيو 2020»