منوعات
فئة الشباب الأكثر عرضة

دراسة أمريكية: فيروس كورونا يدفع المرضى للتفكير في الانتحار

الرياض |فريق التحرير
الاثنين - 13 جمادى الأول 1442 - 28 ديسمبر 2020 - 11:48 ص

أثبتت دراسة أمريكية أن التأثير السلبي والمدمر لفيروس كورونا لا يتوقف فقط عند تدمير الجهاز التنفسي للمصابين، بل إنه يمتد ليصل إلى أبعاد أخرى لم تخطر على بال أحد من قبل؛ حيث يمكن أن يتسبب الفيروس في إصابة المرضى بأمراض نفسية خطيرة تصل في نهايتها إلى ازدياد الميول الانتحارية لدى المصابين.

وبحسب إحصاءات أمريكية رسمية، فإن الأشخاص المصابين بفيروس كورونا الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 إلى 24 عامًا يزداد لديهم الميل إلى الانتحار أكثر من غيرهم؛ حيث ثبت أن ربع المصابين بفيروس كورونا في هذه الفئة العمرية فكروا جديًا في الإقدام على الانتحار، وأشارت الدراسة إلى أن 20% من الفرنسيين الذين أصيبوا بفيروس كورونا راودتهم رغبة في الانتحار.

وفسرت الدراسة الأمريكية الميل إلى الانتحار لدى المصابين بفيروس كورونا بأن المرضى يصابون بالملل والشعور باليأس من قرب انتهاء الجائحة، وإذا أضيف إلى ذلك الضغوط الاقتصادية الناجمة عن الإغلاق الإجباري وتوتر العلاقات الاجتماعية بسبب إجراءات التباعد، فإن  الميل إلى الانتحار يرتفع لدى المصابين بفيروس كورونا من فئة الشباب خاصة.

اقرأ أيضا

الصحة: التطعيم سيكون على مراحل.. . ونحذر من الشائعات المغلوطة حول اللقاح

دراسة جديدة تحذّر: هذا العارض عند الإصابة بـ«كورونا» أشد رعبًا من الانتحار