فرنسا: مهاجم مركز الشرطة متطرف ويعاني من الاضطرابات

بعد مباشرة التحقيقات..
فرنسا: مهاجم مركز الشرطة متطرف ويعاني من الاضطرابات

أعلنت السلطات الفرنسية، أن مهاجم مركز الشرطة قرب باريس متطرف ويعاني من اضطرابات في الشخصية.

وتُوفيت ضابطة بالشرطة، وحققت السلطات في الحادث باعتباره إرهابًا، وفقًا لمكتب المدعي العام لمكافحة الإرهاب الفرنسي.

وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، علق على الحادث قائلًا: إن فرنسا لن تتخلى عن محاربة الإرهاب.

وقال ماكرون،: كانت ضابطة شرطة. قُتلت ستيفاني في مركز الشرطة الخاص بها في رامبوييه.. تقف الأمة إلى جانب عائلتها وزملائها وموظفي إنفاذ القانون. لن نتراجع عن محاربة الإرهاب.

وقال رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستكس، إن المشتبه به في حادث الطعن قُتل بعد تحييده على الفور من قبل الشرطة في مكان الحادث، واصفًا الحادث بأنه هجوم إرهابي. 

اقرأ أيضًا: 

X
صحيفة عاجل
ajel.sa