منوعات
أجريت على 50 ألف مريض

دراسة حديثة: الكسل يزيد من خطورة الوفاة بفيروس كورونا

الرياض |فريق التحرير
الأربعاء - 2 رمضان 1442 - 14 أبريل 2021 - 02:55 م

توصلت دراسة حديثة أجريت على نحو 50 ألف مريض إلى أن قلة ممارسة الرياضة ترتبط بزيادة حدة الإصابة بفيروس كورونا وبالتالي خطر الوفاة منه.

وأوضحت الدراسة أن الأشخاص الذين كانوا غير نشيطين بدنيًّا لمدة عامين على الأقل قبل الوباء كانوا عند إصابتهم بالفيروس أكثر عرضة لدخول المستشفى وللبقاء تحت العناية المركزة، وبالتالي للوفاة بسبب كوفيد-19 من المرضى الذين اتبعوا باستمرار النصائح بممارسة النشاط البدني.

وبيّنت الدراسة أن "الخمول البدني شكّل أهم عامل خطر في كل النتائج"، بالمقارنة بعوامل الخطر الأخرى كالتدخين والسمنة وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية أو السرطان.

وبعد مراعاة الاختلافات بسبب العمر والعرق والأمراض المصاحبة، تبيّن أن الأشخاص الخاملين من المصابين كانوا أكثر عرضة للإدخال إلى المستشفى بأكثر من الضعف مقارنة بالأكثر نشاطًا.

كما كانوا أكثر عرضة بنسبة 73% للحاجة إلى الإنعاش و2,5 مرة أكثر عرضة للوفاة بسبب كوفيد-19.

اقرأ أيضًا:

نصيحة لمكافحة فيروس كورونا في قطاع البترول والبتروكيماويات 25