المحليات
أكد أهمية اجتماع اليوم لحماية أمن البحر الأحمر وخليج عدن

وزير الخارجية: الملك سلمان سيدعو إلى قمة لقادة الدول المشاطئة للبحر الأحمر

الرياض |فريق التحرير
الاثنين - 11 جمادى الأول 1441 - 06 يناير 2020 - 01:01 م

بدأ اليوم الإثنين، في العاصمة الرياض، اجتماع وزراء خارجية الدول العربية والأفريقية المُطلة على البحر الأحمر وخليج عدن.

ورحب وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان في بداية الاجتماع، بوزراء خارجية الدول العربية والأفريقية، قائلًا: يطيب لي في البداية أن أرحب بكم في بلدكم الثاني المملكة العربية السعودية.

وقال وزير الخارجية: «إن اجتماعنا هذا يعكس جانبًا مما يوليه قادة دولنا من حرص واهتمام ببذل كل ما من شأنه الوصول إلى التكامل والتعاون الوثيق فيما بيننا في كل المجالات، وتحقيق التنمية المستدامة لدولنا والرخاء لشعوبنا، وتعزيز أمننا وأمن واستقرار المنطقة».

وتابع: «يسرني أن أشكر الوزراء على المشاركة في هذا الاجتماع الهام الذي سنقر فيه ميثاق تأسيس مجلس الدول العربية والأفريقية المُطلة على البحر الأحمر وخليج عدن تمهيدًا لرفعه لقادة دولنا في اجتماع القمة الذي سيدعو له خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز».

وأشار إلى أن المملكة حريصة كل الحرص على التنسيق والتعاون مع شقيقاتها الدول الأعضاء في هذا المجلس لمواجهة تلك التحديات والمخاطر التي تحيط بنا من كل جانب، «ولا بد لي أن أشيد بكل ما قدمتموه من جهد وتعاون خلال الفترة الماضية لكي نحقق ما نصبو إليه».

وأوضح أن اجتماعنا اليوم يأني في مرحلة حساسة نحن أحوج ما نكون فيها إلى تسريع وتيرة تعاون دولنا وتعزيز قدراتنا بما يمكننا من مواجهة أي مخاطر أو تحديات تواجه منطقتنا، والعمل على حماية أمن البحر الأحمر وخليج عدن.