منوعات
نُقلت إلى المستشفى في حالة حرجة..

حالة استثنائية.. مغربية عمرها 106 أعوام تُشفى من كورونا المستجد

الرياض |فريق التحرير
الأحد - 12 جمادى الأول 1442 - 27 ديسمبر 2020 - 10:42 م

في حالة وصفت بالاستثنائية، سجل المركز الاستشفائئ الإقليمي المغربي، اليوم الأحد، حالة شفاء من فيروس كورونا المستجد، لمواطنة يتجاوز عمرها الـ106 سنوات تقريبًا، كانت تتابع علاجها بالمستشفى إثر إصابتها بالجائحة.

وأوضح أحد أعضاء الطاقم الطبي المشرف على الحالة، مهدي بوحدادي، أن السيدة المسنة، جاءت في حالة حرجة إلى المستشفى الإقليمي، حيث كان معدل التنفس لديها يتراوح بين 45 و65%، وهو ما اقتضى وضعها بالعناية المركزة لمدة 8 أيام، قبل أن يتم نقلها إلى جناح كوفيد ـ 19؛ لتلقي العلاج خلال خمسة أيام إضافية. حسب جريدة هيسبريس المغربية.

وأضاف بوحدادي، أن السيدة تماثلت للشفاء بعد تلقيها البروتوكول العلاجي المعتمد من طرف وزارة الصحة، الذي كان يسهر عليه طاقم طبي وتمريضي متعدد الاختصاصات، لافتًا إلى أنها ستقضي مدة إضافية في الحجر الصحي الاختياري بالمنزل.

اقرأ أيضًا: 

«الصحة»: مرضى الحساسية ممنوعون من أخذ لقاح كورونا