المحليات
متاح حجزها عبر تطبيق "سكني"

20 ألف وحدة سكنية توفّرها ضاحية "الواجهة" السكنية في الدمام

الرياض |فريق التحرير
الاثنين - 13 شعبان 1441 - 06 أبريل 2020 - 08:06 م

أعلن برنامج سكني التابع لوزارة الإسكان استمرار الحجوزات الإلكترونية لمشاريع ضاحية الواجهة، إحدى الضواحي السكنية الكبرى التي ينفذها "سكني" بالشراكة مع المطورين العقاريين في مدينة الدمام، لتوفير أكثر من 20 ألف وحدة سكنية تتسع لنحو 100 ألف نسمة، وذلك من خلال موقع وتطبيق "سكني" ضمن إجراءات مرنة ومتكاملة تختصر الوقت والجهد على الأسر السعودية، وتتيح الاستفادة من مختلف الخيارات السكنية والحلول التمويلية بأسهل الطرق وأسرعها دون الحاجة إلى زيارة أحد فروع الوزارة.

وأوضح البرنامج أن ضاحية الواجهة تعكس النمو العمراني والحيوي للمنطقة الشرقية إذ تمتد على مساحة تتجاوز 9 ملايين م2، وتقــع عند المدخل الغربي لمدينة الدمام في موقع استراتيجي مميز على طريق الدمام - الرياض السريع، ما يضمن سهولة الوصول إلى "الواجهة" من مختلف جهات المدينة.

وتضم ضاحية الواجهة بالدمام 6 مشاريع سكنية تتراوح أسعارها ما بين 250-750 ألف ريال، ضمن خيارات متعدد من شقق وفلل وتاون هاوس، هي (واحة الدمام، الفريدة، سدين، نساج تاون، تلال الغرب، واحة مدى) بنماذج معمارية متنوعة المساحات والتصاميم السكنية لتلبي احتياجات الأسرة السعودية، ووصلت نسب الحجوزات في مشاريع ضاحية الواجهة نحو 46% من إجمالي الوحدات المُتاحة عبر موقع وتطبيق "سكني" الإلكتروني.

كما يتم بناء الوحدات السكنية بنماذج متطورة عالية الجودة وبتصاميم عصرية مستوحاة من تاريخ مدينة الدمام ليمثل النمط المعماري في الضاحية صورة حديثة تعكـس جمال الماضي، كما تتم أعمال البناء والتطوير في الضاحية باستخدام تقنيات البناء الحديث في غالبية المشاريع، مثل (القوالب النفقية (TF)، والخرسانة المعزولة مسبقة الصب IPS).

وتعد الضواحي السكنية الكبرى نموذجًا رائدًا للتطوير العقاري في المملكة؛ حيث قامت وزارة الإسكان بتخطيط وتطوير أراضي الضواحي السكنية، ليتم تنفيذها بالشراكة مع المطورين العقاريين في القطاع الخاص لتوفير آلاف الوحدات السكنية في مواقع مميزة داخل المدن الرئيسية.

كما تقدم الضواحي مفهومًا جديدًا للسكن العصري ضمن مجمعات سكنية تجمع الخدمات اليومية كافة من مرافـق تعليمية وصحية وتجارية بالإضافة إلى المساحات الخضراء والمراكز الرياضية والتـرفيهية لتعزيز جـودة الحياة بنمـط عصري يلبي احتياجات الأسرة السعودية ويحقق طموحاتها، لتعيش في مجتمع حيوي وبيئة مزدهرة.