المحليات
تحت شعار «كلنا مسؤول»

مؤتمر علمي حول «كل ما هو جديد لجميع الممارسين الصحيين عن فيروس كورونا المستجد»

الرياض |فريق التحرير
الأحد - 17 رمضان 1441 - 10 مايو 2020 - 10:32 م

ناقش مؤتمر علمي «عن بعد» 11 ورقة علمية في مختلف التخصصات الصحية، تحت عنوان «كل ما هو جديد لجميع الممارسين الصحيين عن فيروس كورونا المستجد ومرض كوفيد-19»، وتحت شعار «كلنا مسؤول»، في 18 أبريل الماضي.

عُقد المؤتمر برعاية الدكتور محمود عبدالجبار اليماني الرئيس المؤسس لمجلس إدارة التجمع الصحي بالمدينة المنورة، وبالتعاون مع الجمعية السعودية لأمراض النساء والتوليد، وبالتنسيق مع الدكتور سمير سندي استشاري أمراض النساء والولادة والمناظير النسائية رئيس المجموعة السعودية للمناظير النسائية والدكتور سامر أحميد استشاري أمراض النساء والولادة وطبيب زميل بطب الأجنة والحمل الحرج.

تضمَّن المؤتمر 11 ورقة علمية معتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية بواقع ساعتين تعليمًا طبيًّا مستمرًّا، ويُقدَّم لجميع الكادر الصحي بمختلف تخصصاته مجانًا بدون رسوم.

افتتح المؤتمر بالسلام الملكي ثم خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للمواطنين والمقيمين كافةً على أرض المملكة العربية السعودية بخصوص هذه الجائحة، بعد ذلك ألقى الدكتور محمود عبدالجبار اليماني كلمة ترحيبية بالحضور.

بدأ المؤتمر بورقة علمية بعنوان «هل نحن مستعدون لمرض كورونا؟» مقدمة من الدكتور نزار باهبري استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية بمستشفى الدكتور سليمان فقيه بجدة، تحدث خلالها عن شح المعلومات المتوافرة في المجلات العلمية عن هذا المرض، «وإننا يجب أن نستعد للتعامل من هذه الجائحة بحرص، وأن نبث الطمأنينة للمرضى والمجتمع».

الورقة العلمية الثانية كانت بعنوان «التحديات والتوجهات المتبعة في المملكة لمواجهة جائحة كورونا»، قدمتها الدكتورة رفيدة الدباغ الأستاذة المساعدة في الصحة العامة لكلية الطب بجامعة الملك سعود بالرياض، تحدثت خلالها عن الإحصائيات المحلية والعالمية عن هذه الجائحة، وأن أغلب الحالات المسجلة عالميًّا هي حالات بسيطة وتتمتع بصحة جيدة، لكنها تسبب العدوى بشكل سريع للمخالطين.

الورقة العلمية الثالثة كانت بعنوان «التشخيص المخبري لمرض كوفيد-19»، وكانت من تقديم الدكتور أحمد البراق، مساعد المدير العام التنفيذي لمختبرات الصحة العامة والأستاذ المساعد بقسم الأحياء الطبية الدقيقة بجامعة الملك سعود.

الورقة العلمية الرابعة بعنوان «أساليب علاج حالات كوفيد-١٩ في العناية المركزة»، وكانت من تقديم الدكتور غياث السيد استشاري الجراحة العامة والعناية المركزة بمدينة الملك فهد الطبية بالرياض، تحدث خلالها عن اختلاف وصعوبة الحالات التي يتعامل معها في العناية المركزة في ظل عدم وجود علاج ناجع لعلاج جميع هذه الحالات في بداية انتشار المرض.

الورقة الخامسة جاءت بعنوان «الصحة النفسية في ظل جائحة كورونا»، وكانت من تقديم الدكتور محمد الجافر استشاري الصحة النفسية والأستاذ المساعد بقسم الصحة النفسية والعصبية بجامعة الملك سعود.

الورقة السادسة بعنوان «استراتيجيات منع انتقال عدوى كوفيد-١٩ أثناء إجراءات عمليات الأسنان وصحة الفم»، وكانت من تقديم الدكتور حسان حلواني الأستاذ المشارك بقسم طب وجراحة اللثة وطب الأسنان المجتمعي بجامعة الملك سعود.

الورقة السابعة بعنوان «رعاية الحمل في ظل مرض كوفيد-١٩»، وكانت من تقديم الدكتورة هديل وقاص رئيسة قسم النساء والولادة بمستشفى الملك عبدالله بن عبد العزيز الجامعي بجامعة الأميرة نورة، وتحدثت خلالها عن رعاية السيدة الحامل، والإجراءات المتبعة لحمايتها وحماية الكادر الطبي المعالج أثناء الولادة، وفرص انتقال العدوى للجنين أثناء الحمل وبعد الولادة.

الورقة الثامنة بعنوان «أثر كوفيد-١٩ على الحالات والعمليات الجراحية»، من تقديم الدكتور هيثم الفلاح رئيس قسم الجراحة العامة بمستشفى المملكة بالرياض الرئيس التنفيذي السابق لمدينة الملك سعود الطبية بالرياض.

الورقة التاسعة بعنوان «كوفيد-١٩ من منظور طب الأطفال»، من تقديم البروفيسور عبدالرحمن المزروع رئيس المشرفين وعميد كلية الطب جامعة سليمان الراجحي بالقصيم، وتحدث خلالها مطمئنًا المجتمع الطبي أن حالات الأطفال المسجلة بإصابة كوفيد-١٩ أقل بكثير من البالغين، وأن أغلبها بدون أعراض أو بأعراض بسيطة لا تتطلب عناية فائقة، وشدد على أهمية التزام الأهل بجدول التطعيمات للأطفال لحمايتهم من الأمراض الأخرى.

الورقة العاشرة بعنوان «التوصيات العلمية المتبعة من المعهد السعودي الوطني للأورام»، من تقديم الدكتور مشبب العسيري استشاري الأورام والعلاج الإشعاعي ومدير المعهد السعودي الوطني للأورام.

الورقة الحادية عشرة والأخيرة بعنوان «كوفيد-١٩ وحالات الحمل الطارئة»، من تقديم البروفيسور حسان عبدالجبار رئيس الجمعية السعودية لأمراض النساء والتوليد.

وخرج المتحدثون في نهاية المؤتمر بتوصيات عدة من أبرزها ضرورة توعية المجتمع بالوضع الحالي وطرق الوقاية من انتشار العدوى، وضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية المُوصَى بها من قِبل وزارة الصحة السعودية، كما شددوا على ضرورة ترتيب مثل هذه المؤتمرات لتناسب خطاب جميع فئات المجتمع.

يذكر أن تنظيم هذا المؤتمر كان مبادرة من مبادرات شركة «توب هاوس» للمؤتمرات، وتجاوز عدد الحضور ٩ آلاف ممارس صحي من مختلف التخصصات على مستوى المملكة، وبلغت مشاهدات تسجيل المؤتمر على قناة الشركة على موقع يوتيوب قرابة ٨٠٠٠ مشاهدة.

اقرأ أيضًا:

بالصور.. بدء فعاليات معسكر الجوالة الرقمي للتثقيف بجائحة فيروس كورونا

بالفيديو.. «الصحة» تعلن مناطق «وفيات كورونا» الجديدة في المملكة