المحليات
أكثر من 300 ألف زائر في أول أسبوعين

بالصور.. معرض «نور على نور» يواصل استقبال زوار احتفال نور الرياض حتى 12 يونيو

الرياض |فريق التحرير
السبت - 21 شعبان 1442 - 03 أبريل 2021 - 08:55 م

يواصل معرض «نور على نور» استقبال الزوّار ضمن فعاليات احتفال نور الرياض، والذي كان قد أنهى فعالياته الخاصة بالعروض الفنية الخارجية، التي استمرت لمدة أسبوعين في 13 موقعًا مختلفًا في أرجاء العاصمة.

الاحتفال العالمي الذي انطلق في تاريخ 18 مارس تحت شعار "تجمعنا سماء واحدة" ترك أثرًا إيجابيًّا على سكان وزوّار مدينة الرياض من خلال ضمّه لأعمال فنية ضوئية لأكثر من 60 فنانًا من أكثر من 20 دولة، بالإضافة إلى مجموعة من الفعاليات والأنشطة الواقعية والافتراضية التي تضمّنت حزمة متنوعة من البرامج والجولات الإرشادية وورش العمل الفنية، لجميع شرائح المجتمع واستمتع بها أكثر من 300,000 شخص من الزوّار المحليين والسيّاح العالميين، كما قدّم الاحتفال فرصة لأكثر من 200 متطوّع ومتطوّعة.

إلا أن تجربة احتفال نور الرياض الفنية الفريدة من نوعها لم تغلق أبوابها بالكامل حيث تستمر ورش العمل والحوارات التي يقدّمها نخبة من الفنانين والخبراء في المجال الفني؛ بالإضافة إلى معرض "نور على نور" الذي يستمر حتى 12 يونيو المقبل، ويقع بمركز الملك عبدالله المالي ويتعقب فنون الضوء منذ ستينيات القرن الماضي.

وتعليقاً على النجاح الذي حققه الاحتفال في الأسبوعين الماضيين واستمرار بعض فعالياته في الفترة المقبلة؛ قال مدير مشروع "الرياض آرت" المهندس خالد الهزاني: "جمعت احتفالية نور الرياض بين المجتمع المحلي والعالمي من خلال برنامج صُمم خصيصًا لينشر الإبداع والإلهام، ولأن الفن قادر على كسر الحواجز وتشجيع الحوار بين المجتمعات فقد نجحت الاحتفالية على الرغم من التحديات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد في تهيئة هذه المساحة الفنية التي تدعم هذه القيم العالية. ومع استمرار معرض "نورٌ على نور"، والذي يتعقّب فنون الضوء منذ ستينيات القرن الماضي، فإننا نتطلع للاستمرار في إشراك مجتمعنا وتعزيز ذلك من خلال برامجنا القادمة المقامة تحت مظلة مشروع الرياض آرت". 

في حين قال مستشار الهيئة الملكية لمدينة الرياض المهندس حسام القرشي: "تُعدّ هذه الاحتفالية فرصة مميزة لجمع المجتمع لإثراء الجانب الفني والثقافي في مدينة الرياض، حيث كانت ردة الفعل الإيجابية للزوار من داخل المملكة وخارجها على حد سواء عند مشاهدتهم للأعمال الفنية الملهمة التي ابتكرها الفنانون المشاركون باحتفال نور الرياض. إنه حدث عالمي غير مسبوق يهدف إلى إشاعة مظاهر الفنّ والجمال في مدينة الرياض، والارتقاء بالحركة الفنية المحلية، والتشجيع على تحقيق مزيد من الإبداع والابتكار. كما يهدف إلى رفع معايير جودة الحياة والمعيشة بما يتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030".

وعلّق المدير التنفيذي لاحتفال نور الرياض ميغيل بلانكو كاراسكو قائلاً: "الأثر الذي تركته الاحتفالية على المجتمع رائع حقاً، حيث جاءت هذه الاحتفالية لتضفي على الجميع جوًّا من المتعة عبر الفن والثقافة وخاصة مع سلسلة الفعاليات المتنوعة والمقامة على هامشها، ونحن سعداء بهذا الإقبال والتفاعل الذي يدفعنا لتقديم مزيد في المستقبل. 

وتُعدّ احتفالية نور الرياض أولى برامج مشروع الرياض آرت الذي انطلق برعاية خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- وبمبادرة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله- ولي العهد وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة الرياض؛ ويهدف المشروع إلى وضع أكثر من 1000 عمل فني في أرجاء المدينة خلال السنوات المقبلة، ويقام على هامشه احتفالية سنوية واحدة وملتقىً دولي للنحت، وتأتي هذه الاحتفالية كلبنة أساسية لجهود المملكة الرامية لجعل مدينة الرياض إحدى أكثر مدن العالم ملاءمة للعيش.

وقد تعاونت الجهة المنظمة للاحتفال مع العديد من الجهات الحكومية والخاصة والتي كان لها دور في نجاح النسخة الأولى من الحدث العالمي وهي: وزارة الثقافة، الهيئة العامة للترفيه، مركز الملك عبدالله المالي (كافد)، هيئة تطوير بوابة الدرعية، مكتبة الملك فهد الوطنية، أمانة الرياض، واجهة الرياض، برج المملكة، المدينة الرقمية. بالإضافة إلى التعاون مع جمعية المكفوفين الأهلية "كفيف" والجمعية السعودية للتوحد، حيث سيعود ريع التذاكر التي بلغ مجموع أرباحها 300,00 ريال لهاتين الجمعيتين. 

بإمكان الجميع زيارة الموقع الإلكتروني الرسمي لاحتفال نور الرياض www.noorriyadh.sa بالإضافة إلى التطبيق الرسمي ومتابعة حسابات الاحتفال على منصات التواصل الاجتماعي للتسجيل والاستمتاع بما تبقى من الفعاليات الخاصة، التي تشمل ورش العمل، وجلسات النقاش، والجولات، والفعاليات السينمائية، والأنشطة الترويحية والتوعوية المناسبة لجميع أفراد الأسرة، كما يمكنهم من خلاله الحصول على آخر مستجدات الاحتفال وجميع المعلومات المتعلقة بالمواقع والأعمال الفنية وقائمة المعارض والفعاليات.