دعهم يخوضوا ويلعبوا

منيرة عبدالسلام
السبت - 28 ذو الحجة 1442 - 07 أغسطس 2021 - 03:30 م

قل الحق ليرتاح الجميع لا تصمت، قل كل شيء لكي تهدأ ويهدأ قلبك، أنت الطيب طوال عمرك وستظل هكذا، ولو كان أمامك أُناس يخذلونك فقط اصمت عنهم، وصمتك هذا دليل بأنك عاقل وتفهم الأمور من الجانب المشرق وليس الجانب المظلم، أنت إيجابي وليس سلبي لا تهتم بأحد فقط عليك الاهتمام بذاتك. لا أحد يعلم سوى ربك، يعلم بأنك مثابر ومثابرتك هذه لن تضيع وكل حزنك سيبدله الله بفرح، اطمئن أنت ناجح ولو كثر أعداؤك وإذا وصلوا لك لن يأخذوا نصيبك، وإذا أخذوا نصيبًا من يدك لن يأخذوا بصمتك الخاصة بك، وإن سولت لهم أنفسهم دعهم يخوضوا ويلعبوا حتى يلاقوا يومهم الذي يوعدون. اهدأ ماذا حصل لك جعلك، هكذا متسرع في الحكم على غيرك، متسرع ولا تعلم أنهم فقط يريدونك تسقط ليكونوا هم مميزون فقط، يفعلون ويمكرون والمكر لن يدوم والقطرسة لن تدوم، وإن فعلوا حراماً لكي فقط يبرزوا أنفسهم بأنهم أقوياء، استرح وأرح قلبك وبالك سيأتيك حقك إلى مكانك اطمئن. نعم أنت نعم مختلف وستظل هكذا ولو كنت جالس فقط في مكان ما سيكون من ينافسك ومن يتشاكس معك ويطعنك أمامك وليس من خلفك، الطعن يأتي هذه الأيام من الأمام لا عليك الحياة تسير وفقط نريد منها رضا الله والوالدين. اليوم أنت أخذت حظ ورزق غيرك من يديه هل ستتوقع بأنك تفلح غداً؟ فكر معي قليلاً ثابر ولا عليك من غيرك، ولا تتوقع بأنك أخذته بالقوة سيكون لك الحق في التصرف، سيمعنك الله بكل السبل، وسيرجع الحق إلى أصحابه شئت أم أبيت، ولا تحسب أنك المنتقم وأنت فقط تذهب نفسك إلى الجحيم. ينتقمون من أنفسهم فقط كي يقيضوا غيرهم وغيرهم لن يهتم بهم أصلاً، فقط كلمات لن تلصق بك، وكان هناك ذات مرة طالب ذكي جداً ألصق طالب آخر بظهره ورقة مكتوب عليها هذا الغبي وكان المدرس يشرح، ولم يعرف أحد الإجابة إلا هذا الطالب، وقد أزاح المعلم بكل هدوء الورقة الملصوقة خلف ظهره وقال للمتنمرين وكل الطلاب الذين في الفصل: لا تهتم سيأتيك في حياتك أناس كثيرة تلصق أوراقاً ثم أحكاماً خلفك هل ستهتم بهم أم تمضي حياتك سعيداً ولديك كل شيء، أهدأ أنت في أمان واطمئنان والله معك. Twitter: @mneraabdulsalam Muneera1abdulsalam@gmail.com