منوعات
تنتمي للدورة الشمسية القادمة

بعد 40 يومًا من الاختفاء.. بقعة جديدة تظهر على قرص الشمس

جدة |فريق التحرير
الثلاثاء - 27 ربيع الآخر 1441 - 24 ديسمبر 2019 - 12:51 م

ظهرت اليوم الثلاثاء، بقعة شمسية في النصف الجنوبي من قرص الشمس، وهو أول ظهور للبقع الشمسية بعد 40 يومًا من الاختفاء.

وأوضحت الجمعية الفلكية بجدة، أن البقعة الشمسية التي تم رصدها صباح اليوم، كسرت 40 يومًا على التوالي من الاختفاء التام للبقع، موضحة أنها تنتمي إلى الدورة الشمسية القادمة (25).

وقال رئيس فلكية جدة المهندس ماجد أبوزاهرة، عبر صفحة الجمعية بموقع فيسبوك، إنه يمكن بسهولة التفريق بين البقع الشمسية من الدورة القديمة والدورة الجديدة، من خلال إجراء تخطيط لقطبيتها المغناطيسية.

وتابع رئيس فلكية جدة، أن البقع الشمسية من الدورة القديمة لها قطبية (+/-)، ولكن هذه البقعة الجديدة لها العكس (-/+)، مشيرًا إلى أن البقع الشمسية تحول أقطابها من دورة شمسية إلى أخرى، لذلك فهذه البقعة تنتمي إلى الدورة الشمسية الجديدة (25).

وتشير هذه البقعة الشمسية إلى جانب بقع قليلة أخرى ظهرت في وقت سابق هذا العام، إلى أن الحد الأدنى لنشاط الشمس الحالي لن يستمر إلى الأبد، فالدورة الشمسية الجديدة (25) بدأت تكشف عن ملامحها.

ويتوقع الخبراء بأن الدورة الشمسية القادمة سوف تنشط ببطء خلال السنوات القادمة وستصل إلى ذروتها في يوليو 2025.

يذكر أن السعودية ستشهد صباح الخميس القادم، كسوفًا حلقيًا للشمس، تختلف نسبته من منطقة لأخرى، ويستمر لعدة ساعات، وهو كسوف نادر لم يحدث منذ 118 عامًا ولن يعود إلا بعد 84 عامًا.