مدارات عالمية
أعدها باحثون من جامعة تل أبيب..

دراسة إسرائيلية تتوقع وقوع زلزال مدمر يضرب المنطقة قريبًا

القدس |فريق التحرير
الاثنين - 13 جمادى الأول 1442 - 28 ديسمبر 2020 - 03:18 م

كشفت دراسة جديدة أعدها باحثون من جامعة تل أبيب الإسرائيلية، وتم نشرها اليوم الإثنين، عن إنه من المتوقع أن يضرب زلزال قوي المنطقة خلال السنوات القليلة المقبلة، وأن قوة الزلزال المدمر قد تصل إلى 6.5 درجة على مقياس ريختر.

ووفقًا للدراسة المنشورة في مجلة «Science Advances»، فقد استعرضت نحو 220 ألف عام من جيولوجيا منطقة البحر الميت من خلال الحفر ودراسة قاع البحر وأظهرت أنه يمكن تسليط الضوء على نمط الزلازل المدمرة التي يبدو أنها تضرب المنطقة كل 130 إلى 150 سنة.

وأوضحت الدراسة الإسرائيلية أنه بالنظر إلى أن آخر زلزال ضرب المنطقة منذ 93 عامًا، فقد توقع الباحثون أن زلزالًا آخر سوف يضرب المنطقة في المستقبل القريب.

وتسبب الزلزال الأخير الذي ضرب منطقة البحر الميت عام 1927 في إصابة مئات الأشخاص، وإلحاق أضرار بعدة مدن رئيسية مثل عمان والقدس وبيت لحم ويافا.

وقال البروفيسور شموئيل ماركو، رئيس علوم البيئة والأرض في جامعة تل أبيب، إنه وفقًا لآخر زلزال ضرب المنطقة، وهو أفضل مؤشر متاح لدى الباحثين، فقد قتل نحو 250 شخصًا في مدن القدس وبيت لحم وعمان وأريحا.

وأضاف: «لذلك إذا قارناها بعدد الأشخاص الذين يسكنون هذه المدن حاليا، أي بعد قرابة قرن من الزمان، فقد زاد عدد السكان بنحو مرتين إلى ثلاث مرات، وهذا يعني أن عدد الضحايا سيكون من ضعفين إلى ثلاثة أضعاف، هذا بخلاف الأضرار الجسيمة التي ستلحق بالبنية التحتية والممتلكات».

اقرأ أيضا:

زلزال بقوة 4.4 ريختر يضرب المنطقة الحدودية بين السعودية والكويت