المحليات
المري: 3 حالات شهريًّا.. والعتيبي تدعو إلى تعقب المروجين

أطباء سعوديون يحذرون من عمليات تجميل فاشلة في تركيا

الرياض |فريق التحرير
الجمعة - 27 جمادى الآخر 1441 - 21 فبراير 2020 - 12:08 م

بعد ازدياد حالات تعرُّض السعوديين والسعوديات لحالات نصب بتركيا؛ برز مؤخرًا تعرُّضهم لأخطاء طبية نتيجة عمليات التجميل.

وحذر أطباء تجميل سعوديون، خلال فعاليات «ملتقى الطب التجميلي» في دورته الرابعة، من إجراء عمليات التجميل بتركيا، وفقًا لـ«العربية».

جاء ذلك خلال ندوة بعنوان «عمليات التجميل الخارجية تحت المجهر»، شارك فيها استشاري الجراحة والتجميل الدكتور لؤي السالمي، واستشارية أمراض النساء والتجميل النسائي الدكتورة نجلاء المري، والمحامية والمستشارة القانونية شروق العتيبي، وأدارتها سمر المقرن.

وقالت الدكتورة نجلاء المري، إن الهوس بالتجميل في الخارج ازداد مؤخرًا بسبب مواقع التواصل الاجتماعي، وحملات الترويج المدفوعة، ولرغبة الفتيات في الظهور بشكل المشاهير العالميين، مضيفةً أن الكثير من السعوديين يذهبون لإجراء عمليات التجميل بالخارج، بسبب التكلفة الأقل، وبحثهم عن السياحة العلاجية، وهو ما جعلهم ضحايا للحملات الإعلانية، خاصةً التركية.

وأوضحت المري أن أنظمة التعقيم قد تكون دون المطلوب في بعض المستشفيات التركية، مشيرةً إلى أنها شهدت حالة طبيب يستخدم المنظار لمريضتين دون تعقيم.

وأكدت المري أنها تصلها 3 حالات شهريًّا كحد أدنى، تعاني من فشل عمليات تجميل أجروها في تركيا.

من جانبه، قال الدكتور لؤي السالمي إنه أشرف على حالة تعرضت لإزالة جزء من أمعائها أثناء عملية تجميلية في تركيا، موضحًا أن تلك الحالة موثقة في وزارة الصحة؛ حيث وصلت من المطار إلى العناية المركزة، وأشار إلى أن عمليات الترميم قد تستغرق سنوات لعلاج الأماكن المتضررة من عمليات التجميل الفاشلة، وأن بعض الحالات حاولت رفع شكاوى على المستشفيات في تركيا، لكنها تعرضت للتهديد، كما أكد أن تركيا من أسوأ الوجهات الحالية لإجراء عمليات التجميل.

وحول الجانب القانوني، قالت المحامية شروق العتيبي، إن القانون لن يحمي المتضرر حال تعرُّضه لمضاعفات من مستشفيات خارجية، مشيرةً إلى أن القانون يطبق على الحالات التي تقع داخل مستشفيات المملكة فقط، مضيفةً أنه في هذه الحالات سيُطبَّق قانون الدولة التي أجريت بها العملية، وبعض الدول تعاني من ضعف القوانين الرادعة في المجال الطبي.

وطالبت العتيبي المواطنين برفع بلاغات ضد المعلنين الذين يروجون لأماكن غير موثوق بها ومشبوهة لإجراء عمليات جراحية تجميلية.

يذكر أن الأمير مشعل بن محمد بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود، افتتح مساء الثلاثاء الماضي، النسخة الرابعة من ملتقى الطب التجميلي والمراكز العلاجية التجميلية ومراكز التغذية والحمية، الذي أقيم في مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات.

اقرأ أيضًا:

برعاية «عاجل» إعلاميًّا.. ملتقى الطب التجميلي ومراكز التغذية والحمية ينطلق اليوم بالرياض

بالصور.. الأمير مشعل بن محمد بن سعود يفتتح «ملتقى الطب التجميلي» الرابع بالرياض