Menu
بعد مقتل عشرات المحتجين.. أمريكا تجمد العلاقات التجارية مع ميانمار

أعلنت الممثلة التجارية للولايات المتحدة كاترين تاي تعليق كافة الاتصالات التجارية مع ميانمار التي تنظمها الاتفاقية الإطارية للتجارة والاستثمار الموقعة بين البلدين في 2013.

وجاء القرار الأمريكي بتجميد الاتصالات التجارية بعد مقتل عشرات المحتجين في مواجهات مع قوات الشرطة والجيش في ميانمار خلال اليومين الماضيين.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن تاي القول، إن "قرار التعليق سيظل قائما حتى تنصيب حكومة منتخبة بطريقة ديمقراطية في ميانمار".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد وصف عنف الجيش في ميانمار بأنه "فظيع للغاية"، وقال: إن واشنطن تعمل على فرض عقوبات.

وأفاد بايدن بأن الوضع في ميانمار التي تشهد احتجاجات شبه يومية منذ الانقلاب العسكري في فبراير الماضي، "مروع".

وأشارت الأنباء إلى أن يوم السبت الذي يصادف يوم القوات المسلحة في ميانمار، كان أكثر الأيام دموية حتى الآن وخلف 114 قتيلا.

والاثنين، خرج متظاهرون إلى الشوارع في ميانمار، رغم القمع الدموي في نهاية الأسبوع الذي نددت به المجموعة الدولية، وأوقع أكثر من مائة قتيل بينهم أطفال.

2021-04-06T07:38:36+03:00 أعلنت الممثلة التجارية للولايات المتحدة كاترين تاي تعليق كافة الاتصالات التجارية مع ميانمار التي تنظمها الاتفاقية الإطارية للتجارة والاستثمار الموقعة بين البلدي
بعد مقتل عشرات المحتجين.. أمريكا تجمد العلاقات التجارية مع ميانمار
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بعد مقتل عشرات المحتجين.. أمريكا تجمد العلاقات التجارية مع ميانمار

حتى تنصيب حكومة منتخبة..

بعد مقتل عشرات المحتجين.. أمريكا تجمد العلاقات التجارية مع ميانمار
  • 132
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 شعبان 1442 /  30  مارس  2021   04:26 ص

أعلنت الممثلة التجارية للولايات المتحدة كاترين تاي تعليق كافة الاتصالات التجارية مع ميانمار التي تنظمها الاتفاقية الإطارية للتجارة والاستثمار الموقعة بين البلدين في 2013.

وجاء القرار الأمريكي بتجميد الاتصالات التجارية بعد مقتل عشرات المحتجين في مواجهات مع قوات الشرطة والجيش في ميانمار خلال اليومين الماضيين.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن تاي القول، إن "قرار التعليق سيظل قائما حتى تنصيب حكومة منتخبة بطريقة ديمقراطية في ميانمار".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد وصف عنف الجيش في ميانمار بأنه "فظيع للغاية"، وقال: إن واشنطن تعمل على فرض عقوبات.

وأفاد بايدن بأن الوضع في ميانمار التي تشهد احتجاجات شبه يومية منذ الانقلاب العسكري في فبراير الماضي، "مروع".

وأشارت الأنباء إلى أن يوم السبت الذي يصادف يوم القوات المسلحة في ميانمار، كان أكثر الأيام دموية حتى الآن وخلف 114 قتيلا.

والاثنين، خرج متظاهرون إلى الشوارع في ميانمار، رغم القمع الدموي في نهاية الأسبوع الذي نددت به المجموعة الدولية، وأوقع أكثر من مائة قتيل بينهم أطفال.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك