Menu


مركز الحرب الفكرية يحدد 3 مقدمات تؤدي لـ«ضلال كبير»

قال إن النتيجة تبرز في جدليات التشدد والتطرف

أكد مركز الحرب الفكرية، أن هناك علاقة وثيقة بين عدم فهم معاني ومقاصد الشريعة الإسلامية الغراء والتشدد والتطرف، منوهًا إلى أن هناك «ضلالًا كبيرًا» ينتج عن عدم ال
مركز الحرب الفكرية يحدد 3 مقدمات تؤدي لـ«ضلال كبير»
  • 273
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد مركز الحرب الفكرية، أن هناك علاقة وثيقة بين عدم فهم معاني ومقاصد الشريعة الإسلامية الغراء والتشدد والتطرف، منوهًا إلى أن هناك «ضلالًا كبيرًا» ينتج عن عدم الدراية بكل من أصول الاستدلال ودراسات السيرة النبوية والتاريخ الإسلامي.

وأضاف المركز، عبر حسابه في «تويتر»: «نتج من عدم فهم معاني ومقاصد النصوص الشرعية وعدم الدراية بأصول الاستدلال بها والتي لا يعلمها سوى الراسخين في علومها وبخاصة علم أصول الفقه وقواعده، وكذلك من عدم الدراية بدراسات السيرة النبوية والتاريخ الإسلامي.. نتج من ذلك كله ضلال كبير برز في جدليات التشدد والتطرف».

وأكد المركز في وقت سابق، أن مناهج التثقيف الديني ومنصاته في المجتمعات المسلمة، تتطلب العناية بمباحث مقاصد الشريعة وفقه الترجيح بين المصالح والمفاسد وذلك ضمن فقه الأولويات والمآلات، مع تعزيز قيم التعايش والتسامح والإخاء الإنساني مرسخًا بثابت الهوية، وبالدعم بالأمثلة العصرية والبرامج الحوارية.

وفنَّد المركز، المُسَلَّمَات الفكرية للتطرف الإرهابي مشيرًا إلى اعتقاد صاحب هذا الفكر أنه سيقيم ما أسماه بـ «دولة خلافته» المزعومة بعد ما أعلن الحرب على كل مَنْ سواه ومن ثم اعتقاده بهزيمةٍ قادمةٍ لأمم الأرض كافة على يديه بإعجاز إلهي يخرق سنن الله الكونية، متابعًا: «إن هذا الضلال حمل ذويه على المجازفات الإجرامية بفظائعها الإرهابية».

يشار إلى أن مركز الحرب الفكرية، مركز عالمي يتبع وزارة الدفاع بالمملكة، وتتلخص مهامّه في: «مواجهة أسباب التطرف والإرهاب، وترسيخ مفاهيم الدين الحقيقية»، ويرأس مجلس أمناء المركز وزير الدفاع، كما يقدِّم مبادرات فكرية للتحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب، فضلًا عن تحصين الشباب حول العالم من التطرف من خلال برامج وقائية معينة بهذا الشأن.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك