هل يُسبب حليب الأبقار الإصابة بسرطان الثدي؟

هل يُسبب حليب الأبقار الإصابة بسرطان الثدي؟

فجرت مجموعة من الأبحاث مفاجأة من العيار الثقيل، وكشفت أن تناول «الحليب البقري» يوميًا حتى لو بكميات قليلة يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 80%.

من جانبه، علق غازي فريزر المؤلف الرئيسي للدراسة قائلًا: إن تناول جرعات منخفضة نسبيًا من حليب الأبقار -أقل من كوب في اليوم- كان هناك ارتفاع حاد في مخاطر الإصابة بسرطان الثدي، وعند الاكتفاء بكوب واحد يوميًا، كنا نشهد زيادة في المخاطر بنسبة تزيد على 50%؛  بينما تناول كوبين إلى ثلاثة أكواب في اليوم زاد المخاطر بنسبة تتراوح ما بين  70 % إلى 80%

كما أوضح فريزر أن حليب الأبقار يحتوي على الكمية التي تعزز نمو الخلايا وانقسامها، وهي آلية مناسبة لنمو السرطان؛ لافتًا إلى أن هذه المنشطات تساعد على رفع عامل النمو والذي يساهم بقوة في الإصابة بسرطان الثدي.

على الصعيد الآخر؛ قد أشار بعض الخبراء لإحدى الصحف البريطانية إلى أن الأدلة على أن الحليب ومنتجات الألبان تسبب سرطان الثدي ليست قوية، مؤكدين على أنه يجب إجراء المزيد من الدراسات؛ علمًا أن هناك دراسات سابقة سلطت الضوء على وجود علاقة بين اللبن الزبادي وتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الثدي، بينما ربطت دراسات أخرى زيادة خطر الإصابة بالسرطان بتناول جبن الشيدر والجبن الكريمي فقط».

Related Stories

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa