طفلة بشعر أبيض وآخر دون جلد.. تفسير طبي لولادات نادرة تظهر في «الأقصر» بمصر

طفلة بشعر أبيض وآخر دون جلد.. تفسير طبي لولادات نادرة تظهر في «الأقصر» بمصر

كثرت في الفترة الأخيرة ولادة أطفال ناقصي النمو أو بطفرات غريبة في محافظة الأقصر بصعيد مصر، وهو ما حاول طبيب نساء وولادة إيجاد تفسير لانتشار هذه الظاهرة في المحافظة التي تتميز بآثارها الفرعونية.

وقال استشاري النساء والتوليد في مدينة الأقصر، الدكتور حامد سيد حامد، إن كثرة الولادات النادرة بالمحافظة ربما يرجع إلى أن المواليد نتيجة زواج الأقارب (وفقًا لصحف مصرية).

وأوضح الدكتور حامد، أنه قام مؤخرًا بتوليد سيدة في عيادته، وفوجئ بطفلة من دون جلد في بعض أنحاء جسدها، مثل القدم واليد والرقبة من الخلف، وتواجد بدلا من ذلك طبقة شفافة تظهر تفاصيل الجسد، وتم وضع المولودة في الحضانة، لحين تحسن حالتها.

وتابع أن تلك الحالة تعرف باسم «متلازمة الجلد الفقاعي»، وهو مرض نادر يصيب طفل واحد من كل مليون طفل وليد، وأن الطفلة تعاني من نقص في الجلد نسبته 20% فقط.

وأضاف أنه قام، في مارس 2021م، بتوليد طفلة، خرجت من رحم أمها بشعر أبيض في رأسها  وعينين زرقاوين، وهي تعاني من متلازمة «روزمبرغ» الناتجة عن طفرة وراثية بسبب زواج الأقارب، وأنها تتمتع بصحة جيدة الآن. كما قام بتوليد طفل دون وجود بطن، لكنه توفي في اليوم التالي لولادته.

وحول سبب كثرة الولادات النادرة بمحافظة الأقصر، قال الدكتور حامد،  إن العامل المشترك بين جميع تلك الولادات أنها ناتجة عن زواج الأقارب، مطالبا بحملة توعية في المحافظة حول زواج الأقارب.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa