استشاري: التأخير في علاج السكتة الدماغية يصيب المريض بالشيخوخة

أكد د. سعيد آل قانع، استشاري أمراض المخ والأعصاب، أن عامل الوقت مهم جدًّا في علاج السكتة الدماغية، موضحًا أن 60% من السكتات الدماغية تحدث للمرضى أقل من 70 سنة.

وأضاف آل قانع، لبرنامج "سيدتي" على قناة "روتانا خليجية": "أن كل دقيقة تأخير في فتح الشريان في الدماغ، أو إعطاء المريض العلاج المناسب، المريض يفقد 2 مليون خلية عصبية، وهذا يعادل تقريبًا 12 كيلو ألياف عصبية".

وتابع أن كل ساعة يتأخر فيها مريض السكتة الدماغية عن تلقي العلاج يحدث له شيخوخة أو يزداد عمره بأكثر من 3 سنوات ونصف.

وأشار إلى أن السكة الدماغية في حالة عدم علاج المريض يتقدم عمره 36 عامًا، وهي تعد السبب الثاني لأمراض الشيخوخة والخرف المبكر.

وشدد د. آل قانع على أهمية الوقاية من خلال حرص المريض على زيارة الطبيب كل 6 أشهر أو سنة، وعمل فحوصات طبية باستمرار وقياس مستوى الكوليسترول والدهون وقياس ضغط الدم، وممارسة الرياضة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa