«تقنيات حديثة» تقود معهد الحرم المكي نحو عام تعليمي متميّز

جنّد كافة الإمكانات والكوادر البشرية
«تقنيات حديثة» تقود معهد الحرم المكي نحو عام تعليمي متميّز

أنهى معهد الحرم المكي الشريف استعداداته المبكرة لبدء العام الدراسي الجديد 1441هـ، وسط أجواء محفوفة بالجد والنشاط، حيث جنّد المعهد جميع الإمكانات والكوادر البشرية والتقنية للانطلاق بجد وعزيمة لبداية عام دراسي حافل بالتميز والعطاء.

وقالت وكالة الأنباء السعودية، اليوم الاثنين، إنّ إدارة المعهد استعدّت مبكرًا للعام الدراسي الجديد من إعداد الجداول وتوزيعها وفق احتياج جميع أقسام المعهد واعتماد الخطط الفصلية والتشغيلية لها، إضافةً إلى توفير التجهيزات الدراسية والتقنيات الحديثة اللازمة والوسائل التعليمية المختلفة والتأكُّد من طباعة وتوزيع وتسليم المقررات الدراسية.

من جانبه، قال مدير المعهد صالح السلمي إنَّ المعهد يتجهّز بكل كوادره من إداريين ومعلمين ومشرفين لاستقبال الطلاب لبدء عام درسي جديد مليء بالجد والاجتهاد والعطاء، مشيرًا إلى أنّ المعهد أعدّ مناهجه الدراسية وخطة العمل المعدة مسبقًا بغرس الآداب والقيم الإسلامية الوسطية السمحة في نفوس طلابه، سائلاً الله - عز وجل - أن يجعل هذا العام الدراسي عاماً حافلاً بالتوفيق والجد والنجاح.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa