طرق فعالة للتخلص من ضغوط الحياة اليومية

ضغوط الحياة اليومية
ضغوط الحياة اليومية

أثبتت مجموعة واسعة من الأبحاث العلمية فعالية ممارسة تمارين النظافة في تحسين صحة الإنسان الفسيولوجية والنفسية.

وبحسب ما ورد في تقرير نشره موقع Psychology Today، من المحتمل أنك يمكن أن تكون بالفعل ممارسًا لتلك الممارسة عن غير عمد أو قصد ولذلك إليك طرق فعالة للتخلص من ضغوط الحياة اليومية.

اقرأ أيضاً
مختص: لا يوجد شامبو يعالج مشكلة تساقط الشعر
ضغوط الحياة اليومية

وظائف الجهاز العصبي

تقع عملية التنفس، على سبيل المثال، على حدود الوعي واللاوعي، ولكن بعدما تم لفت انتباهك الآن، فمن المحتمل أنك أكثر وعيًا بها وربما تجد نفسك تغير تدفق الشهيق والزفير، على الرغم من أنك قبل لحظات، ربما لم تكن تلق بالًا إليها، في حين كنت لا تزال تتنفس.

اتصال العقل والجسم

لطالما حل العلم الغربي الانقسام التاريخي بين العقل والجسد. تطورت مجالات مثل علم المناعة العصبي النفسي PNI، ما يعكس كيف أن "المسارات ثنائية الاتجاه تربط الدماغ والجهاز المناعي وتوفر الأساس للتأثيرات العصبية والغدد الصماء والسلوكية على المناعة"، ما يعني أن التوتر لا يؤدي فقط إلى زيادة معدل ضربات القلب وتوسع حدقة العين، بل ربما يزيد من القابلية للإصابة بالأمراض المناعية. من الناحية العملية، من المرجح أن يمرض الشخص بعد فترات الإجهاد الشديد.

فوائد التنفس

فإن عملية التنفس تقع على حدود الوعي واللاوعي. لذلك، بينما يحتمل ألا يستطيع المرء إبطاء معدل ضربات القلب بوعي أو تطبيع وظائف المناعة لديه، إلا أنه يمكنه التحكم في أنفاسه. عند استخدامه بشكل فعال، يمكن أن يكسر السلسلة بين العمليات السلوكية والعصبية والغدد الصماء والمناعة المختلفة التي تتكشف في الجسم.

تمارين التنفس العلاجي

ومن المثير للاهتمام أن تحفيز العصب المبهم التنفسي rVNS يلتقط آلية واحدة لفوائد PNI الواسعة المرتبطة بالممارسات التأملية، بما يشمل التأمل وتمارين العقل والجسم مثل اليوغا والتاي تشي. لكن من الممكن ببساطة التأثير في الحالة النفسية والعاطفية عن طريق تغيير التنفس بالتسريع أو الإبطاء.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa