إهمال جسيم.. أمريكية تركت طفلها بالسيارة فوقعت الكارثة

إهمال جسيم.. أمريكية تركت طفلها بالسيارة فوقعت الكارثة
أميركية نسيت طفلها بالسيارة

لقي طفل مصرعه بعد أن نسيته أمه داخل سيارتها المغلقة لمدة 3 ساعات في ولاية تكساس الأمريكية، ولم تنتبه للأمر إلا بعد وقوع الكارثة.

وعندما عادت الأم أماندا مينز (36 عامًا) إلى السيارة وجدت ابنها تريس، البالغ من العمر 5 سنوات، قد فارق الحياة، متأثرًا بحرارة الطقس الهائلة بينما كان حبيس السيارة، وفقًا لـ «سكاي نيوز».

اقرأ أيضاً
خبير مروري يحذر من ترك الطفل وحده بالسيارة: كارثة تهدد حياته
أميركية نسيت طفلها بالسيارة

ويعتقد المحققون أن الأم نسيت أن ابنها كان لا يزال في السيارة، بينما دخلت هي منزلها في هيوستن، حيث كانت تجري الاستعداد لتنظيم حفل عيد ميلاد أخته البالغة من العمر 8 سنوات.

وعندما أدركت الأم الخطأ الفادح الذي ارتكبته، كان الأوان قد فات، فابنها قد تعرض لضربة شمس قوية، توفي على إثرها.

وتواجه الأم تهمة الإهمال الجسيم، رغم أن الشرطة تقول إنها لا تزال تحقق في الأمر.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa