ماسك يرفع دعوى مضادة ضد «تويتر».. المحاكمة تبدأ في أكتوبر

إيلون ماسك
إيلون ماسك

رفع الملياردير الأمريكي البارز والرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك، دعوى قضائية مضادة للقضية التي رفعتها شركة تويتر لإلزامه بإتمام صفقة الاستحواذ عليها بمبلغ 44 مليار دولار.

وكانت قاضية في ولاية ديلاوير الأمريكية قالت إن المحاكمة ستبدأ في 17 أكتوبر وتستمر خمسة أيام للنظر في محاولة تويتر إبقاء إيلون ماسك على صفقته.

وأحالت كاثلين ماكورميك قاضية محكمة ديلاوير القضية بشكل سريع إلى المحاكمة الأسبوع الماضي، قائلة إنها تريد الحد من الضرر المحتمل على تويتر الناجم عن الغموض بشأن الصفقة، وألقت «تويتر» باللوم في تراجع الإيرادات والتسبب في فوضى داخل الشركة على تلك المعركة القضائية، بحسب وكالة رويترز.

ووافق الجانبان بشكل أساسي على إجراء محاكمة في 17 أكتوبر ولكنهما مختلفان بشأن حدود ما يتم الكشف عنه أو إمكانية الحصول على الوثائق الداخلية والأدلة الأخرى.

وكان ماسك قد أبلغ في وقت سابق من هذا الشهر هيئة البورصات الأمريكية، تخليه عن صفقة شراء "تويتر"، متهمًا الشركة بنشر بيانات "مضللة" بشأن عدد الحسابات المزيفة.

وأنهى ماسك الصفقة التي كان يبلغ حجمها 44 مليار دولار، والتي وقعها في أبريل، الأمر الذي قد يمهد الطريق لمعركة قضائية بقيمة مليار دولار أو أكثر.

وقال محامو ماسك في رسالة إلى تويتر، أرسلت نسخة منها للجنة الأوراق المالية، إنه "يتخلى عن الحق في إنهاء اتفاقية الاندماج، ويتخلى عن الصفقة".

وفي يونيو الماضي أكد ماسك أن خطوته للاستحواذ على تويتر تبقى معلقة بسبب ما قال إنها أسئلة "مهمة للغاية" حول عدد المستخدمين الوهميين على الشبكة الاجتماعية.

وأكد ماسك ردًا على سؤال حينها خلال مشاركته عبر تقنية الاتصال المرئي في منتدى قطر الاقتصادي "ما زالت هناك بعض الأمور التي لم يتم حلها.. هذا يتضمن إن كان عدد المستخدمين الوهميين والبريد العشوائي على النظام أقل من خمسة بالمئة وفقًا لادعاءاتهم، وهو أمر لا أعتقد أنه يعكس تجربة غالبية الناس عند استخدام تويتر".

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa