«سلمى الزرقا».. وفاة أشهر مريضة بالسرطان في مصر ورسالة وداع مؤثرة لمتابعيها

«سلمى الزرقا».. وفاة أشهر مريضة بالسرطان في مصر ورسالة وداع مؤثرة لمتابعيها

أعرب العديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في مصر، عن حزنهم الكبير، بعد وفاة سلمى الزرقا، أشهر محاربة لمرض السرطان في مصر، وذلك بعد رسالة قصيرة عبر حسابها على موقع «فيسبوك» تنبّأت فيها بموتها مطالبة الجميع بالدعاء لها.

وأعلن وليد عرفات رئيس نادي سموحة في الإسكندرية، وفاة زوجة ابنه الدكتورة سلمى الزرقا، التي أصيبت بمرض السرطان قبل 6 سنوات، وظلت طيلة هذه المدة تواجه المرض بكل قوتها حتى أصبحت بطلة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقبل 6 سنوات، طال المرض الخبيث عظامها، فخاضت معه معركة شرسة فقدت خلالها ذراعها الأيمن الذي قام الأطباء ببتره بعدما تمكن منه المرض، إلا أنها لم تفقد الأمل في الشفاء؛ حيث استعانت بذراع صناعي لتتمكن من قضاء مهامها اليومية، وتعلمت الكتابة باليد اليسرى لتستطيع مواصلة مشوارها في الحصول على الدكتوراه.

وكانت سلمى الزرقا، مصدر للإلهام والأمل لمحاربي مرضى السرطان؛ حيث كرست كتاباتها على صفحتها في فيسبوك لزراعة الأمل لمرض السرطان وحب الحياة، والصبر للتغلب على المرض، كما أطلقت عدة مبادرات للتبرع للمرضى ومعاهد الأورام.

وكان الحزن الأكبر عند متابعيها، هو شعورها بقرب النهاية حيث كتبت الشهادة في آخر تدوينة لها وأرفقتها بـ«أحبكم» لمتابعيها، لتكون بذلك قد أوصلت رسالة الوداع قبل الرحيل.

اقرأ أيضًا:

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa