أعراض الإصابة بالتهاب اللثة وطرق العلاج

أعراض الإصابة بالتهاب اللثة وطرق العلاج

يحدث التهاب اللثة في أغلب الأحيان نتيجة لتراكم الجراثيم في جوف الفم، والذي يتسبب في فقد الأسنان في حال تم تجاهل العلاج بشكل صحيح .

أعراض التهاب اللثة

غالباً ما يصاحب التهاب اللثة بعض الأعراض وتزداد حدتها عند التعرض للمراحل المتأخرة ، ومن أبرز أعراضها ما يلي :

- نزيف اللثة عند غسل الأسنان بالفرشاة .

- الحساسية الزائدة للثة، وتورمها .

- ظهور رائحة كريهة أو طعم كريه من الفم بشكل دائم .

- ظهور فجوات عميقة بين اللثة وسطح السن .

- تحرك الأسنان والذي يعتبر ناقوس خطر لأنه يشير إلى احتمالية كبيرة لفقد السن .

- حدوث تغيرات في مواقع الأسنان وفي شكل التقائها والتصاق بعض الأسنان ببعض احياناً .

مضاعفات التهاب اللثة

- كثرة خراجات اللثة .

- تعمق الضرر في الرباط اللثوي وهو النسيج الذي يربط السن بالسنخ .

- فقدان العظم السنخي وهو عظم الفك الذي يحتوي على تجاويف الأسنان .

- انحسار اللثة .

- فقدان الأسنان .

علاج التهاب اللثة

يختلف علاج التهاب اللثة على حسب المرحلة التي تشهدها وغالباً ما يهدف العلاج إلى تخفيف الانتفاخات وتقليص عمق الجيوب، وبالتالي علاج اللثة وتقليص خطر تفاقم التهاب اللثة .

ووفقاً لـ "العربية صحة " فيساهم التنظيف العميق في العلاج كما يمكن شق اللثة لكشف جذر السن من أجل إزالة البلاك والجير عنه وهو الجزء الذي يعتمد على رأي الطبيب وإشرافه .

الوقاية من التهاب اللثة

ويمكن تجنب الوقوع في خطر التهاب اللثة من خلال اتباع بعض العادات البسيطة ، ومنها :

- فرك الأسنان بالفرشاة ، حيث يسهم تنظيف الأسنان في منع تراكم طبقة الجراثيم على سطح الأسنان والتي تعد من المسببات الرئيسية لالتهاب اللثة .

- استعمال الخيط السني، وذلك لأنه يساعد على التخلص من بقايا الطعام ومن الجرايثم وإزالتها من الفراغات التي بين الأسنان

- التوقف عن التدخين .

- عدم التعرض إلى ضغوطات نفسية .

- المحافظة على نظام غذائي متوازن .

- الامتناع عن الشد على الاسنان بقوة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa