اكتشاف بروتين في الدم يحارب الشيخوخة

اكتشاف بروتين في الدم يحارب الشيخوخة

توصلت دراسة طبية حديثة إلى احتواء خلايا الدم الحمراء على بروتين قد يساعد في إبطاء عملية الشيخوخة والحماية من التدهور المعرفي.

وتم إجراء الدراسة على مجموعة من القوارض، فتلاحظ أن القوارض التي تفتقر إلى بروتين «ADORA2B» في دمائها، تظهر عليها علامات الشيخوخة المتسارعة، بما في ذلك ضعف الذاكرة وفقدان السمع.

وقد تبين أن إزالة بروتين «ADORA2B» من الدم أدى إلى تسارع ظهور علامات الشيخوخة، وتدهور سريع في الذاكرة، وتأخير في معالجة الصوت، وزيادة الالتهاب في الدماغ.

وقال الدكتور يانج شيا أستاذ الكيمياء الحيوية والبيولوجيا الجزيئية في جامعة تكساس الأمريكية: «تعد خلايا الدم الحمراء هي أكثر الخلايا وفرة في الجسم، وتحمل ما يقرب من مليار جزيء من الأكسجين لدى البشر، لذلك فإنها تلعب دورًا حيويًا في الحفاظ على الوظيفة الخلوية وبقاء كل نسيج داخل الجسم».

وأضاف: «كشفت النتائج التي توصلنا إليها أن بروتين ADORA2B الموجود في خلايا الدم الحمراء، له دور مهم في مواجهة الشيخوخة، وأن الإمداد بالأكسجين غير الكافي بشكل متواصل، هو عامل رئيس لا يستهان به في تعزيز الشيخوخة و تدهور وظائف الجسم».

ووفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأمريكي، فإن شخصا من بين كل تسعة أشخاص في الولايات المتحدة، يعاني من تدهور معرفي مع التقدم في العمر، وهو رقم ارتفع في العقود الأخيرة مع ارتفاع متوسط العمر المتوقع.

وتشير تقديرات جمعية اللزهايمر الأمريكية، إلى أن أكثر من ستة ملايين شخص في الولايات المتحدة يعانون من اضطرابات مرتبطة بالخرف، بما في ذلك مرض اللزهايمر.

اقرأ أيضا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa