كورونا يرفع مبيعات ألعاب الفيديو إلى أرقام قياسية

بلغت 1.2 مليار دولار في يونيو الماضي
كورونا يرفع مبيعات ألعاب الفيديو إلى أرقام قياسية

رغم أن تفشي فيروس كورونا المستجد أصاب كافة القطاعات التجارية والاقتصادية حول العالم في مقتل، وأدى إلى توقف عجلة الإنتاج وتراجع حجم المبيعات، إلا أن ألعاب الفيديو جيم كان لها رأي آخر بسبب الحجر المنزلي.

وكشف تقرير أعدته مجموعة «إن بي دي» أن إجمالي الإنفاق على ألعاب الفيديو في الولايات المتحدة شكل هذا العام أكبر نسبة مبيعات منذ عام 2009، والتي بلغت 1.2 مليار دولار في يونيو الماضي، وبزيادة 26% مقارنة بالعام 2019.

فيما بلغ حجم الإنفاق على أجهزة الألعاب والبرامج والملحقات والبطاقات 6.6 مليار دولار، وهو ما يشكل زيادة بنسبة 19% مقارنة بالعام الماضي، كما أنه أعلى إجمالي منذ عام 2010.

وبين التقرير أن لعبة «The Last of Us» في جزئها الثاني كانت اللعبة الأكثر مبيعًا في شهر يونيو الجاري، وهي صاحبة المركز الثالث كأكثر مبيعا خلال العام الحالي، فيما كان جهاز «نينتندو سويتش» هو الأكثر بيعًا بين أجهزة ألعاب الفيديو.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa