امرأة فرنسية تعثر على قطتها الضائعة بعد ١١ عامًا

امرأة فرنسية تعثر على قطتها الضائعة بعد ١١ عامًا

تمكنت أليسيا أخيرًا من معانقة قطتها أنجي بعد أحد عشر عامًا من اختفائها، بعد أن أكد لها طبيب بيطري إيجاد قطتها في مقاطعة أخرى جعلتها تسافر لمدة 18 ساعة.

كانت القطة في حالة سيئة إلى حد ما، هزيلة و مصابة و لكن تم تقديم الإسعافات الأولية لها فور العثور عليها.

تمكن الطبيب من الوصول لصاحبتها بفضل الرقاقة الدقيقة و هي دائرة تحديد متكاملة توضع تحت جلد حيوان بحجم حبة أرز كبيرة و يمكن قراءة هذه الرقائق باستخدام الماسح الضوئي.

اختفت هذه القطة من صاحبتها عندما انتقلت من منزلها في فبراير عام 2010 و على الرغم من عودتها عدة مرات للبحث عنها لم تجد لها أي أثر.

و عادت القطة إلى منزلها مرة أخرى و هي الآن تستعيد قوتها مرة أخرى بعد معالجتها من الإصابات.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa