أمازون: استخدام الروبوتات وفر أكثر من مليون وظيفة في الشركة خلال الأعوام الأخيرة

شركة أمازون
شركة أمازون

يعمل مختبر الروبوتات التابع لشركة أمازون للتجارة الإلكترونية الأمريكية العملاقة بالقرب من بوسطن على أتمتة مراكز التوزيع الخاصة به حول العالم.

وكشفت شركة أمازون، عن أحدث ابتكاراتها، وهي ذراع روبوتية صفراء تُسمّى «سبارو»، قادرة على رصد واختيار وإدارة «ملايين المنتجات» من كل الأحجام والأشكال.

وتستطيع «سبارو» معالجة المنتجات بفضل أنابيبها الأسطوانية التي تبتلعها ثم تضعها في سلال مختلفة.

وقال مدير «أمازون روبوتيكس» تاي برايدي، إن من المفترض أن يتيح ذلك للموظفين التوقف عن أداء المهام المتكررة للتركيز على أنشطة أكثر أهمية إلى جانب تحسين «السلامة».

وأكد برايدي أنَّ الأمر «لا يتعلق بحلول الآلات محل البشر، بل بعمل الآلات والبشر معًا». وأكد مسؤولون في «أمازون» أن استخدام الروبوتات في الشركة أدى إلى توفير أكثر من مليون وظيفة في الأعوام الأخيرة، في مجال الهندسة خصوصًا، وكذلك في الصيانة، فضلًا عن وظائف للفنيين والمشغلين.

من جانب آخر أوضح نائب رئيس قسم الروبوتات في «أمازون» جو كوينليفان أن نحو 75% من الطلبات البالغ عددها خمسة مليارات التي تنفذها المجموعة العملاقة للتجارة الإلكترونية، تُدار أصلًا بواسطة نوع من الروبوتات.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa