تقرير حديث يستبعد عودة السياحة إلى طبيعتها قبل 4 سنوات

بسبب تأثرها الشديد بتداعيات أزمة كورونا
تقرير حديث يستبعد عودة السياحة إلى طبيعتها قبل 4 سنوات

استبعد تقرير حديث لشركة الاستشارات العالمية «ماكنزي»، عودة السياحة إلى طبيعتها قبل عام 2024، بسبب تأثرها الشديد بتداعيات أزمة فيروس كورونا.

وكشف التقرير أن السياحة العالمية تواجه هبوطًا في الإنفاق بقيمة تصل إلى 8.1 تريليون دولار بسبب جائحة كورونا.

وأضاف أن تعافي القطاع السياحي العالمي سيكون بطيئًا ومدفوعًا بنشاط السفر المحلي أولًا، والسفر الذي لا يعتمد على الطيران، ويجب أن تستعد الدول حول العالم لمنحنيات التعافي الخاصة بها، وفقًا لصحيفة «القبس» الكويتية.

يُذكَر أن مؤتمرًا للأمم المتحدة للتجارة والتنمية، توقَّع في يوليو أن تبلغ خسائر السياحة العالمية نحو 2.2 تريليون دولار أو 2.8% من الناتج الإجمالي العالمي، إذا استمر شلل السياحة العالمية لمدة 8 أشهر.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa