كورونا يتفشى بسرعة كبيرة في تركيا.. وإسطنبول البؤرة الأخطر

حصيلة الوفيات تقترب من 1000 ضحية
كورونا يتفشى بسرعة كبيرة في تركيا.. وإسطنبول البؤرة الأخطر

أكد وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه، اليوم الجمعة، أن وتيرة تفشي فيروس «كورونا المستجد» تتسارع مرة أخرى في أنحاء البلاد التي شهدت زيادة في أعداد الإصابات اليومية.

وفي حديثه إلى الصحفيين في إقليم بورصة شمال غرب تركيا، قال قوجه إن «40% من إجمالي الحالات رُصدت في إسطنبول أكبر مدن البلاد؛ حيث كان عدد الإصابات أعلى من العاصمة أنقرة 5 مرات».

وسجلت تركيا ظهور أعراض كورونا على 2102، أمس الخميس، وهو أعلى رقم منذ مايو عندما فُرضت سلسلة من القيود.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة ارتفاع حصيلة الوفيات بالفيروس إلى 9584 يوم الخميس.

وقال قوجه، في وقت متأخر، أمس الخميس، إنه «على سكان إسطنبول تجنب الأماكن المزدحمة ما لم تستدع الضرورة».

وذكر أنه «ستجرى مناقشات في إسطنبول ابتداء من مطلع الأسبوع المقبل لتقييم الوضع».

وفرضت تركيا إجراءات إغلاق في عطلات نهاية الأسبوع، وفرضت قيودًا على المتنقلين بين المدن، وأغلقت المطاعم والمقاهي في وقت سابق هذا العام لإبطاء انتشار الفيروس.

ورُفعت جميع القيود تقريبًا في يونيو، وفرضت الحكومة منذ ذلك الحين إجراءات مثل التباعد الاجتماعي والإلزام باستخدام الكمامات، وفرضت غرامات على من يخالفون القواعد.

وقال مسؤول كبير، الأربعاء، إن أنقرة تدرس إعادة فرض بعض القيود لوقف تجدد الحالات، لكنها ستتجنب الإضرار بالتعافي الاقتصادي.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa