«بعد نشر صورها الخاصة».. «أبل» تدفع ملايين الدولارات لامرأة

«بعد نشر صورها الخاصة».. «أبل» تدفع ملايين الدولارات لامرأة

قدمت شركة "أبل" تسوية بملايين الدولارات لإحدى مستخدمات هواتف "أيفون"، بعدما قام مركز صيانة معتمد من قبل الشركة بتسريب صور ومقاطع فيديو خاصة بها على موقع "فيسبوك".

وقالت صحيفة "تلغراف" البريطانية إن امرأة أرسلت هاتفها الأيفون للإصلاح في مركز صيانة معتمد من قبل شركة آبل في يناير 2016، ولكنها تفاجأت فيما بعد بنشر صور ومقاطع فيديو فاضحة لها عبر حسابها في موقع "فيسبوك".

لم يتم الكشف عن تفاصيل القضية، إلا مؤخرا، عندما أشار محامون في قضية جديدة تتعلق بشركة أبل تتشابه مع الحالة السابقة في ملفاتهم القانونية، ذاكرين بوضوح  إن العميل هو شركة "أبل"، وقد تكبدت الشركة حينها مبلغ بملايين الدولارات كتعويض عما حصل.

قال المتحدث الرسمي باسم شركة آبل لصحية "ذي جارديان": "إننا نتعامل مع خصوصية وأمان بيانات عملائنا على محمل الجد ولدينا عدد من البروتوكولات لضمان حماية البيانات طوال عملية الإصلاح".

وأضاف: "عندما علمنا بهذا الانتهاك الفاضح لسياساتنا في أحد موردينا عام 2016، اتخذنا إجراءات فورية واستمرينا منذ ذلك الحين في تعزيز بروتوكولات البائعين لدينا".

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa