وزارة الصحة توضح أفضل الطرق للوقاية من الجدري المائي

وزارة الصحة توضح أفضل الطرق للوقاية من الجدري المائي

وجهت وزارة الصحة، عددًا من النصائح هامة للوقاية من الإصابة بمرض الجدري المائي، مشيرة إلى أن هذا المرض هو عدوى فيروسية سريعة الانتقال تسبب حمى حادة وطفحًا جلديًّا.

وأوضحت الوزارة، أن الأعراض الرئيسية لجدري الماء هو طفح جلدي أحمر يتكون من بقع أو بثور، قد يظهر أولاً على الوجه والصدر، ثم ينتشر في باقي الجسم بما في ذلك داخل الفم، والجفون، أو منطقة الأعضاء التناسلية.

وأشارت الصحة، إلى أن أفضل طريقة للوقاية هي الحصول على لقاح جدري الماء، وهو آمن جدًّا وفعال، حيث إن معظم الذين يحصلون عليه لن يصابوا بجدري الماء، وفي حالة الإصابة يكون معتدلاً مع بقع حمراء قليلة، أو بثور وحمى خفيفة، أو بدون حمى.

وبينّت وزارة الصحة، عبر موقعها الإلكتروني، أن هناك علامات أخرى قد تظهر قبل ظهور الطفح الجلدي، وتشمل ارتفاع درجة الحرارة (38 درجة مئوية أو أكثر) مصحوبة بالصداع. والشعور بالتعب بشكل عام.، بالإضافة لآلام في العضلات وفقدان للشهية.

وأضافت أنه إذا أصيب الشخص بالجدري المائي، فمن الممكن أن يكون معرضًا للإصابة بالحزام الناري الذي يسببه نفس الفيروس.

وتابعت الوزارة، أنه بعد شفاء المريض من مرض الجدري المائي يمكن أن يختبئ الفيروس المسبب للمرض في الخلايا العصبية، وبعد سنوات عديدة يمكن للفيروس أن يعيد نشاطه ويعاود الظهور على شكل الحزام الناري.

وكشفت الصحة، أن فترة حضانة المرض وهي الفترة ما بين التعرض للإصابة الفعلية بالفيروس حتى ظهور الأعراض، عادة ما تستغرق الأمر ما بين أسبوع إلى ثلاثة أسابيع حتى تظهر الأعراض بعد الإصابة بالعدوى.

ونوهت وزارة الصحة، أن الشخص المصاب بالعدوى يكون معديًا قبل ظهور الطفح الجلدي ولمدة أسبوع بعد زوال الطفح.

وأوضحت الصحة، أنه بعد إصابة الشخص بمرض الجدري المائي وشفائه منه، فإنه يكون محصنًا ضد الفيروس مدى الحياة.

اقرأ أيضًا :

X
صحيفة عاجل
ajel.sa