تخزين الدول الثرية للقاحات كورونا يقلق الأمين العام للأمم المتحدة

الصحة العالمية لديها الشعور نفسه نتيجة عدم المساواة في التوزيع
تخزين الدول الثرية للقاحات كورونا يقلق الأمين العام للأمم المتحدة

انتقد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، تخزين اللقاحات من قبل الدول الثرية بعد عام واحد من الإعلان عن فيروس كورونا، وقال جوتيريش إن العالم واجه  العام الماضي تسونامي من المعاناة، وفي الوقت الذي جلبت فيه عمليات إنتاج اللقاح بعض الضوء عند نهاية النفق، غير أن هناك شعورًا بقلق عميق إزاء التناقضات فيما يتعلق بالحصول على جرعات التطعيم.

وتابع الأمين العام للأمم المتحدة: نرى العديد من الأمثلة على قومية اللقاحات وتخزين اللقاحات في البلدان الأكثر ثراء، فضلًا عن الصفقات الجانبية المستمرة مع الشركات المصنعة التي تقوض وصول اللقاح للجميع.. حملة التطعيم العالمية تمثل أعظم اختبار أخلاقي في عصرنا.. العديد من البلدان منخفضة الدخل لم تتلق بعد جرعة واحدة من اللقاح، في حين أن بعض البلدان الأكثر ثراء في طريقها لتطعيم جميع سكانها.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في 11 مارس 2020 عن انتشار جائحة عالمية، وأعرب رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، عن قلقه بشأن عدم المساواة في توزيع اللقاحات وحذر مرارًا وتكرارًا من أنه إذا انتشر الفيروس دون عوائق في بعض أنحاء العالم، يمكن أن تشكل الطفرات والمتغيرات تهديدًا في كل مكان.

ومن المقرر أن توفر آلية كوفاكس المصممة لضمان التوزيع العادل للقاحات فيروس كورونا المستجد نحو ملياري جرعة للبلدان الفقيرة بحلول نهاية عام 2021، وحتى الآن، تم تسليم 7ر14 مليون جرعة إلى 22 دولة عبر آلية كوفاكس.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa