Menu


فينانشال تايمز: 4 مسارات أمام بريطانيا إلى 31 أكتوبر

إجازة الـ5 أسابيع تُغضب نواب المعارضة

أكدت صحيفة «فينانشال تايمز» البريطانية وجود أربع مسارات إلى يوم 31 أكتوبر من العام الجاري، الموعد المحدد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي «بريكسيت». وأشارت ا
فينانشال تايمز: 4 مسارات أمام بريطانيا إلى 31 أكتوبر
  • 72
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكدت صحيفة «فينانشال تايمز» البريطانية وجود أربع مسارات إلى يوم 31 أكتوبر من العام الجاري، الموعد المحدد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي «بريكسيت».

وأشارت الصحيفة في تقرير ـ ترجمته «عاجل» ـ إلى أن نواب المعارضة يشعرون بالغضب من العطلة التي فرضها رئيس الوزراء بوريس جونسون على البرلمان والتي تستمر خمسة أسابيع تنتهي في 13 أكتوبر.

وتابعت الصحيفة: يعود مجلس العموم في 14 أكتوبر ، أي قبل 17 يومًا فقط من الموعد النهائي لبريكسيت في 31 أكتوبر.

وأردفت الصحيفة: تلك الفترة ستكون محمومة، سيتوجه جونسون إلى مجلس الاتحاد الأوروبي في 17 أكتوبر حيث سيحاول تأمين صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد، وإذا فشل، فإن غالبية أعضاء البرلمان سيصرون على أنه يتعين عليه تأمين تمديد لعضوية المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي حتى 31 يناير، وفقًا لما نص عليه قانون مناهضة الخروج بدون اتفاق الذي أصدره تحالف المتمردين الأسبوع الماضي.

ولفتت الصحيفة إلى وجود أربعة احتمالات، حتى هذا الموعد، أولها هو نجاح جونسون في إبرام صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتمريرها من خلال البرلمان، موضحة أنه لا يمكن استبعاد ذلك تمامًا، مشيرة إلى أن جونسون في الأيام الأخيرة قد يقترح وضع الحدود التنظيمية أسفل البحر الأيرلندي وليس عبر جزيرة أيرلندا.

ونقلت الصحيفة عن مجتبى رحمن من مجموعة أوراسيا: تظل الحقيقة أن الصفقة لا تزال أمامها فرصة ضئيلة في أن تمر عبر مجلس العموم.

ومضت الصحيفة تقول: الاحتمال الثاني هو فشل جونسون في التوصل إلى اتفاق والموافقة على تمديد المادة 50، الأمر الذي يمهد الطريق لإجراء انتخابات عامة.

وتابعت: هذا المسار الآن هو الأكثر احتمالًا، صحيح أن هذا سيضطر رئيس الوزراء إلى لعق كلماته حول مغادرة الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر التي يفضل فيها الموت على ذلك، لكنه يمكن أن يلوم حزب العمل وأحزاب المعارضة على فرض هذا التأخير عليه وعلى المماطلة على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بشكل عام.

وأشارت الصحيفة إلى أن الاحتمال الثالث هو انجراف المملكة المتحدة بطريقة أو بأخرى للخروج من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة في 31 أكتوبر، هناك الكثير من التكهنات بأنه بمجرد فشل جونسون في التوصل إلى اتفاق مع بروكسل، فإنه سيحاول تجنب قانون البرلمان المعارض للحظر، ربما بالطعن أمام المحكمة العليا في المملكة المتحدة.

وأوضحت الصحيفة أن ثمة تحديات قانونية لهذا السيناريو، حيث إن الأغلبية المناهضة لعدم وجود اتفاق تعمل بشكل جيد وتهزم باستمرار الحكومة في مجلس العموم.

وأضافت: سيكون أمام هذه الأغلبية حوالي أسبوع لمنع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة بعد قمة الاتحاد الأوروبي، إذا لزم الأمر عن طريق الإطاحة بحكومة جونسون في اقتراع بحجب الثقة؛ لذلك فإن عدم وجود صفقة في 31 أكتوبر يبدو غير مرجح.

وأوضحت أن الاحتمال الرابع هو إجراء استفتاء ثان بعد 31 أكتوبر، رغم وجود شخص يتحدث عن ذلك الآن، لكن بعض المعلقين يعتقدون أن الدعوات لإجراء استفتاء ثان ستكتسب قوة. 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك