Menu

وولفرهامبتون يقلب تأخره لفوز مثير على مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي

ضمن منافسات المرحلة التاسعة عشرة..

قلب وولفرهامبتون تأخره بهدفين، إلى فوز 3 / 2 على ضيفه مانشستر سيتي، أمس الجمعة، ضمن منافسات المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم. وتقدم سيتي في
وولفرهامبتون يقلب تأخره لفوز مثير على مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي
  • 41
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قلب وولفرهامبتون تأخره بهدفين، إلى فوز 3 / 2 على ضيفه مانشستر سيتي، أمس الجمعة، ضمن منافسات المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وتقدم سيتي في الدقيقة 25 عن طريق رحيم سترلينج، الذي أهدر ركلة جزاء قبل أن تعود له الكرة من الحارس البرتغالي روي باتريشيو ليسجل الهدف الأول، قبل أن يضيف اللاعب ذاته الهدف الثاني في الدقيقة 49.

وفي الدقيقة 54 سجل أداما تراوري الهدف الأول لوولفرهامبتون، قبل أن يصنع لزميله المكسيكي راؤول خيمنيز الهدف الثاني في الدقيقة 81.

وفي الدقية 89 سجل مات دوهيرتي الهدف الثالث لوولفرهامبتون، ليحسم الثلاث نقاط لصالح فريقه.

وشهدت المباراة طرد البرازيلي إديرسون حارس مرمى مانشستر سيتي في الدقيقة 11، بعد تدخل ضد البرتغالي دييجو يوتا خارج منطقة الجزاء.

ورفع وولفرهامبتون رصيده إلى 30 نقطة في المركز الخامس، فيما تجمد رصيد مانشستر سيتي عند 38 نقطة في المركز الثالث، بفارق 14 نقطة خلف المتصدر ليفربول.

وفي الدقيقة 11 تلقى البرازيلي إيدرسون حارس مرمى مانشستر سيتي بطاقة حمراء، بعد أن أسقط البرتغالي دييجو يوتا في انفراد تام خارج منطقة الجزاء؛ ليضطر جوارديولا إلى إشراك الحارس الاحتياطي التشيلي كلاوديو برافو، الذي حل محل الأرجنتيني سيرخيو أجويرو مهاجم الفريق.

وسدد البرتغالي جواو موتينيو ضربة حرة مباشرة بتجاه مرمى برافو، لكن الأخير أمسك بالكرة دون أي صعوبة في الدقيقة 15.

وفي الدقيقة 23 احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح مانشستر سيتي، بعد التأكد من خلال تقنية الفيديو المساعد (فار)؛ لكن البرتغالي روي باتريشيو حارس مرمى وولفرهامبتون، تصدى لتسديدة سترلينج؛ لكن الحكم قرر إعادة الركلة بعد دخول عدد من لاعبي وولفرهامبتون داخل منطقة الجزاء وقت تنفيذ الضربة، وفي المرة الثانية نجح باتريشيو في التصدي مرة أخرى؛، لكن الكرة عادت إلى النجم الإنجليزي، الذي أودعها في الشباك مسجلًا الهدف الأول.

وبعد الهدف، هدأت حدة التنافس في المباراة بين الفريقين تدريجيًا؛ حيث وضح تأثر سيتي بالنقص العددي في صفوفه نتيجة طرد إيدرسون، فيما حاول وولفرهامبتون استغلال تلك الميزة لصالحه، لكن دون جدوى.

وسدد المكسيكي راؤول خيمنيز مهاجم وولفرهامبتون كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكن برافو التقط الكرة بسهولة في الدقيقة 43.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد؛ ليطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم سيتي 1 / صفر.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف وولفرهامبتون محاولاته لتسجيل هدف التعادل، فمرر خيمنيز كرة رائعة ليوتا، لكن الأخير لم يكن أسرع من برافو حارس السيتي في الوصول إلى الكرة.

وفي الدقيقة 49 سجل سترلينج الهدف الثاني لسيتي، بعد أن تلقى تمريرة رائعة من البلجيكي كيفن دي بروين، لينفرد بمرمى باتريشيو ويضع الكرة فوق رأسه معلنًا تقدم فريقه مرة أخرى.

وسدَّد خيمنيز كرة قوية بالقدم اليمنى، لكن كرته جاءت بعيدة عن مرمى برافو في الدقيقة 52.

وفي الدقيقة 54 سجل وولفرهامبتون هدف تقليص الفارق عن طريق أداما تراوري، الذي انطلق من منتصف الملعب، وسدد كرة أرضية قوية سكنت شباك الحارس برافو.

وحاول تراوري مباغتة برافو مرة أخرى، وسدد كرة أرضية زاحفة داخل منطقة الجزاء؛ لكن برافو أمسك بالكرة في الدقيقة 66.

وفي الدقيقة 81 سجَّل وولفرهامبتون هدف التعادل عن طريق خيمينز، الذي استفاد من كرة عرضية أرضية من زميله ترواري، ليضع الكرة في شباك الحارس التشيلي برافو.

وعاد وولفرهامبتون ليسجل الهدف الثالث عن طريق مات دوهيرتي في الدقيقة 89، بعد أن راوغ الأرجنتيني نيكولاس أوتاميندي خارج منطقة الجزاء؛ ليسدد كرة أرضية سكنت شباك الحارس برافو.

وأطلق الحكم صافرة نهاية المباراة، بعد أن فقد سيتي فرصة تعديل النتيجة؛ لينتهي اللقاء بفوز وولفرهامبتون 3 /2.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك