Menu
حالات إغماء في ابتدائية 336 بالرياض وأولياء أمور يتحدّثون لعاجل

انتقلت جهات أمنية وإسعافية- قبل قليل- إلى مدرسة «متوسطة 243» بحي المونسيه في الرياض، بعدما تسبب خلل في أجراس الإنذار بمجمع المدارس، في حدوث حالة بلبلة وسقوط وإغماءات؛ نتيجة تدافع الطالبات. 

وقال أولياء أمور، لـ«عاجل»، إن حالات هلع وتدافع كبير حدثت بين الطالبات، وإن الهلال الأحمر قد باشرت كثيرًا من الحالات بسبب التدافع؛ إثر الخلل الذى حدث في أجراس الإنذار بمجمع المدارس، وسط تأكيدات من الدفاع المدني بأنه «لا يوجد أي التماس كهربائي»، وأن ما حدث «مجرد تعليق أجراس الإنذار».

وقال أحد حراس المجمع، لـ«عاجل»، إن «حالات إغماء حدثت بسبب فرضية للحريق، وإن مديرة الابتدائي قامت بفتح الباب الفاصل بين المتوسط والابتدائي؛ لكن تدافع الطالبات حدث نتيجة خوفهن على شقيقاتهن في القسم الابتدائي».

وقالت والدة إحدى الطالبات لـ«عاجل»، إن «سبب التدافع هو أن المديرة قامت بفتح الباب الفاصل بين المرحلتين المتوسطة والابتدائية، مما أدى إلى خوف وهلع وسقوط حالات إغماء بين طالبات الابتدائي والمتوسط».

2019-11-06T13:21:59+03:00 انتقلت جهات أمنية وإسعافية- قبل قليل- إلى مدرسة «متوسطة 243» بحي المونسيه في الرياض، بعدما تسبب خلل في أجراس الإنذار بمجمع المدارس، في حدوث حالة بلبلة وسقوط وإغ
حالات إغماء في ابتدائية 336 بالرياض وأولياء أمور يتحدّثون لعاجل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


حالات إغماء في «متوسطة 243» بالرياض.. وأولياء أمور يتحدّثون لـ«عاجل»

بسبب خلل بأجراس الإنذار.. والجهات الأمنية والإسعافية تتدخل

حالات إغماء في «متوسطة 243» بالرياض.. وأولياء أمور يتحدّثون لـ«عاجل»
  • 45855
  • 0
  • 1
عبير الفهد
9 ربيع الأول 1441 /  06  نوفمبر  2019   01:21 م

انتقلت جهات أمنية وإسعافية- قبل قليل- إلى مدرسة «متوسطة 243» بحي المونسيه في الرياض، بعدما تسبب خلل في أجراس الإنذار بمجمع المدارس، في حدوث حالة بلبلة وسقوط وإغماءات؛ نتيجة تدافع الطالبات. 

وقال أولياء أمور، لـ«عاجل»، إن حالات هلع وتدافع كبير حدثت بين الطالبات، وإن الهلال الأحمر قد باشرت كثيرًا من الحالات بسبب التدافع؛ إثر الخلل الذى حدث في أجراس الإنذار بمجمع المدارس، وسط تأكيدات من الدفاع المدني بأنه «لا يوجد أي التماس كهربائي»، وأن ما حدث «مجرد تعليق أجراس الإنذار».

وقال أحد حراس المجمع، لـ«عاجل»، إن «حالات إغماء حدثت بسبب فرضية للحريق، وإن مديرة الابتدائي قامت بفتح الباب الفاصل بين المتوسط والابتدائي؛ لكن تدافع الطالبات حدث نتيجة خوفهن على شقيقاتهن في القسم الابتدائي».

وقالت والدة إحدى الطالبات لـ«عاجل»، إن «سبب التدافع هو أن المديرة قامت بفتح الباب الفاصل بين المرحلتين المتوسطة والابتدائية، مما أدى إلى خوف وهلع وسقوط حالات إغماء بين طالبات الابتدائي والمتوسط».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك