Menu


ضمن حزمة قرارات للسيطرة على «كورونا».. منع تقديم الأطعمة والمشروبات داخل المطاعم

اقتصار الخدمة على الطلبات الخارجية..

قررت المملكة العربية السعودية، ضمن حزمة قرارات للسيطرة على تفشي فيروس كورونا، استكمالًا للإجراءات الوقائية والاحترازية الموصى بها من قبل الجهات الصحية المختصة،
ضمن حزمة قرارات للسيطرة على «كورونا».. منع تقديم الأطعمة والمشروبات داخل المطاعم
  • 1476
  • 0
  • 1
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قررت المملكة العربية السعودية، ضمن حزمة قرارات للسيطرة على تفشي فيروس كورونا، استكمالًا للإجراءات الوقائية والاحترازية الموصى بها من قبل الجهات الصحية المختصة، في إطار جهود المملكة الحثيثة لمنع انتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد - 19)، تنظيم خاص لأماكن تقديم الأطعمة والمشروبات.

وجاء القرار واضحًا بنصه على «اقتصار الخدمة في أماكن تقديم الأطعمة والمشروبات وما في حكمها على الطلبات الخارجية فقط، وعدم السماح للعملاء بالجلوس على طاولات الخدمة المخصصة داخل المحلات، على أن تتولى وزارة الشؤون البلدية والقروية الإعلان عن ذلك ومتابعة تنفيذه وتمكينها من تقديم الخدمة على مدار 24 ساعة».

الهدف من منع تناول الطعام داخل المحلات

يهدف قرار اقتصار الخدمة في أماكن تقديم الأطعمة والمشروبات وما في حكمها على الطلبات الخارجية فقط، وعدم السماح للعملاء بالجلوس على طاولات الخدمة المخصصة داخل المحلات، والذي جاء بالتزامن مع التدابير الأخرى التي اتخذتها المملكة، للحد من انتشار فيروس كورونا؛ وذلك لأن عدم السماح للعملاء بالجلوس على طاولات الخدمة المخصصة داخل المحلات، سيؤدي لتلافي الأخطاء التي قد تؤدي لانتشار الفيروس عبر تكرار جلوس الزبائن على نفس الطاولات لتناول الطعام أو الشراب، في أماكن تقديم الأطعمة والمشروبات.

اقتصار الخدمة على الطلبات الخارجية

عندما منعت السلطات المختصة في المملكة، العملاء من الجلوس على طاولات الخدمة المخصصة داخل أماكن تقديم الأطعمة والمشروبات، وفقًا لما سبق ذكره من أسباب، فقد جاء القرار باستثناء على هذا المنع، يسمح بتقديم الخدمة في أماكن تقديم الأطعمة والمشروبات وما في حكمها، لكن بالنسبة للطلبات الخارجية فقط.

وشدد القرار على أن تتولى وزارة الشؤون البلدية والقروية، الإعلان عن القرار ومتابعة تنفيذه وتمكين هذه المحلات من تقديم الخدمة على مدار الـ 24 ساعة.

ويأتي هذا القرار، ضمن حزمة قرارات اتخذتها المملكة، انطلاقًا من حرصها على حماية صحة المواطنين والمقيمين وضمان سلامتهم، وبناءً على إعلان منظمة الصحة العالمية وباء فيروس كورونا الجديد (كوفيد - 19) جائحة عالمية، بعد ظهور عدوى الفيروس في 149 دولة حتى الآن.

وبجانب أهمية القرار، الذي يحد من انتشار فيروس كورونا، فإنه يجب بالتزامن مع ذلك الالتزام بكامل التحذيرات والأخذ بكامل التوصيات بملازمة المنازل وتقليل التنقلات إلى حدها الأدنى، مع تجنب المصافحة بالكامل، وغسيل وتعقيم اليدين باستمرار؛ لضمان السلامة خاصة وأن اليدين أكبر ناقل للمرض، إضافة لتجنب التجمعات بجميع أنواعها، والعزل المنزلي إذا كان هناك سبب لذلك، كما لو كان لدى الشخص عارض أو كان قادمًا من خارج المملكة، وذلك لوقف انتشار فيروس كورونا وصولًا إلى القضاء عليه بأسرع وقت ممكن.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك