Menu


أمير القصيم يؤكد أهمية مواصلة منع الاحتطاب الجائر المسبب للتصحر

قال إنه يتسبب في زيادة زحف الرمال وخسائر للمزارعين

أكد أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، لمراقبي الاحتطاب والأودية والشعاب بالمنطقة أهمية مواصلة منع الاحتطاب الجائر المسبب للتصحر. جاء
أمير القصيم يؤكد أهمية مواصلة منع الاحتطاب الجائر المسبب للتصحر
  • 185
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، لمراقبي الاحتطاب والأودية والشعاب بالمنطقة أهمية مواصلة منع الاحتطاب الجائر المسبب للتصحر.

جاء ذلك خلال لقاء أمير منطقة القصيم، اليوم الثلاثاء، بمراقبي الاحتطاب والأودية والشعاب، بحضور وكيل إمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالقصيم المهندس سلمان الصوينع.

وأشاد أمير المنطقة بالجهود المبذولة للمحافظة على تجمعات الغطاء النباتي؛ لمنع الاعتداء عليه، مؤكدًا أهمية منع الاحتطاب الجائر؛ انطلاقًا مما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، من اهتمام وعناية بالغطاء النباتي، ودعمًا لخطة العمل الوطنية بهذا الشأن وتحقيقًا لأهدافها.

وأكد أمير منطقة القصيم، أهمية ما يبذله المراقبون للمحافظة على الغطاء النباتي والمساعدة في معالجة مشاكل التصحر، المسببة لتعرية هوائية وما قد ينتج عنها بزيادة معدل تدفق السيول الجارفة المسببة لخسائر بشرية واقتصادية، مبينًا أن الاحتطاب الجائر سبب في زيادة معدل زحف الرمال وحدوث خسائر كبيرة للمزارعين والمنشآت، وتزيد مساحات الأراضي المتصحرة التي تسهم في رفع معدل درجات الحرارة، مشددًا على مضاعفة الجهود للحفاظ على النباتات بالمنطقة والإسهام في الحفاظ على البيئة وتعزيزها.

من جانبهم أبدى مراقبو الاحتطاب والأودية والشعاب بالمنطقة، شكرهم لأمير منطقة القصيم على اهتمامه ومتابعته المستمرة، مؤكدين أن توجيهاته ستكون نبراسًا للعمل في الحفاظ على الغطاء النباتي، وحافزًا لتقديم كل ما يحقق التطلعات في مجال المحافظة على البيئة وتعزيزها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك