Menu


«الأرصاد»: تفعيل خطة مكافحة التلوث لمواجهة تسرُّب نفطي لناقلة إيرانية بالبحر الأحمر

تقوم حاليًا بتقييم الأثر البيئي المترتب على الحادث

فعلت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، الخطة الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت، بالتعاون مع الجهات المختصة. وعبر صفحتها الرسمية على تويتر، قالت الهيئة، إنها فعَ
«الأرصاد»: تفعيل خطة مكافحة التلوث لمواجهة تسرُّب نفطي لناقلة إيرانية بالبحر الأحمر
  • 2833
  • 0
  • 3
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

فعلت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، الخطة الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت، بالتعاون مع الجهات المختصة.

وعبر صفحتها الرسمية على تويتر، قالت الهيئة، إنها فعَلت الخطة الوطنية لمكافحة التلوث؛ إثر التسرب النفطي من ناقلة النفط الإيرانية في المياه الدولية في البحر الأحمر.

وأكدت أنها «تقوم بعملية تقييم الآثار البيئية التي ترتبت على ذلك، مع اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لسلامة سواحل المملكة بيئيًا.

وقد تعرّضت ناقلة نفط إيرانية لحريق، أمس الجمعة، وقالت المعلومات إن الناقلة تابعة للشركة الإيرانية للنفط، وذكرت وكالة «رويترز»، أن حادث الناقلة تم في مياه البحر الأحمر.

وقال المتحدث الرسمي للمديرية العامة لحرس الحدود السعودي، إنه عند الساعة ( 11:47 ) من يوم الجمعة 12 / 2 / 1441 هـ، تم استقبال بريد إلكتروني من المحطة الساحلية بجدة (Jeddah Radio) تتضمن تلقيهم رسالة إلكترونية من كابتن الناقلة (Sabiti) والتي تحمل العلم الإيراني، تُفيد بتعرض مقدمة الناقلة لـ«كسر»، نتج عنه تسرب نفطي في البحر من شحنة وخزانات الناقلة.

وعند تحليل المعلومات من قِبَل مركز التنسيق، بهدف القيام بتقديم أي مساعدة لازمة، تبين أن الناقلة واصلت سيرها، وأنها تبعد مسافة 67 ميلًا بحريًا جنوب غرب ميناء جدة، وأنها قامت بإغلاق نظام التتبع الآلي، مع عدم الرد على اتصالات المركز.

وعند الساعة ( 15:50 ) تم تحديث لآخر موقع للناقلة؛ حيث اتضح أنها كانت تبعد مسافة 79 ميلًا بحريًا، جنوب غرب ميناء جدة ، وعلى مسافة 64 ميلًا بحريًا عن أقرب نقطة من الشاطئ، مبحرة بسرعة 9.7 عقدة باتجاه 152 درجة.

وأكدت المملكة التزامها وحرصها على أمن وسلامة الملاحة البحرية، والتزامها بالاتفاقات والأعراف الدولية المنظمة لذلك.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك