Menu
طيران التحالف ينفذ سابع عملية إنزال جوي لقبائل حجور باليمن

نفذ تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الخميس، سابع عملية إنزال جوي لدعم قبائل حجور بمديرية كُشر بمحافظة حجة اليمنية، في مواجهتها لميليشيا الحوثي الانقلابية الموالية لإيران.

كما شنت مقاتلات التحالف، عدة غارات استهدفت تعزيزات للميليشيا الحوثية كانت في طريقها إلى حجور، وفقًا لـ«العربية».

وكان تحالف دعم الشرعية فد نفذ سادس عملية إنزال جوي لقبائل حجور يوم الرابع من مارس الجاري، واحتوت على مواد غذائية وطبية ودعم عسكري بالسلاح والذخيرة.

من جانبها، كشفت مصادر حقوقية، أمس الأربعاء، عن مقتل 52 مدنيًا وإصابة نحو 180 آخرين، بعضهم إصابتهم خطيرة، من جراء قصف ميليشيات الحوثي الانقلابية لقرى قبائل حجور.

وأوضح ائتلاف المنظمات الحقوقية بمحافظة حجة في بيان له، أن قصف الحوثيين وحصارهم لمناطق قبائل حجور منذ أكثر من 40 يومًا، أجبر 48 ألف شخص على النزوح، يمثلون 2200 أسرة.

وتابع البيان، أن الميليشيا الانقلابية استولت على 126 مزرعة خاصة بالمواطنين، ودمرت 25 مزرعة عبر استهدافها بالقذائف، كما منعت المياه عن 247 مزرعة أخرى، مما أدى إلى إتلاف المحاصيل.

وأشار البيان إلى أن ميليشيات الحوثي فجرت 20 منزلًا، منهم 13 منزلًا بقرية النامرة، ومدرسة واحدة على الأقل ومسجدًا، كما تعرّض 1750 منزلًا لأضرار، وتعطلت 115 مدرسة، وتم حرمان نحو 20 ألف طالب وطالبة من مواصلة تعليمهم.

ودعا البيان، الأمم المتحدة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان، للقيام بواجبهم القانوني والأخلاقي في إدانة هذه الجرائم والضغط على ميليشيات الحوثي من أجل وقف الاعتداءات على أبناء حجور.

في السياق ذاته، كشف تقرير حديث للوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في اليمن، عن نزوح 4760 أسرة من سكان مديريتي كُشر وأفلح الشام بمحافظة حجة، بسبب القصف العشوائي والحصار المُطبق الذي فرضته ميليشيا الحوثي الانقلابية، على المنطقة، منذ أكثر من شهر، وفقًا لـ«سبأ».

وأوضح التقرير، أن الوضع الإنساني في المديريتين صعب للغاية، لا سيما مع إقدام ميليشيا الحوثي على تدمير 1800 منزل وتهجير أصحابها، إضافة إلى تفجيرها لـ 12 منزلًا منذ بدء الحملة العسكرية.

وأضاف التقرير، أن الوضع الصحي في كُشر وأفلح الشام متدهور، خصوصًا مع توقف 23 مركزًا صحيًا عن العمل، إضافة إلى شح المياه المخصصة للشرب، بسبب انعدام المشتقات النفطية المشغلة لمكائن رفع مياه الآبار، وقنص الميليشيا لخزانات مياه الشرب على أسطح المنازل.

وحذر التقرير، من كارثة إنسانية وشيكة لسكان المديريتين، والبالغ عددهم أكثر من 241 ألف نسمة، من جراء انعدام المواد الغذائية من المحلات التجارية بشكل كامل، بسبب الحصار المُطبق التي تفرضه ميليشيا الحوثي الانقلابية.

 

2021-11-23T01:45:01+03:00 نفذ تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الخميس، سابع عملية إنزال جوي لدعم قبائل حجور بمديرية كُشر بمحافظة حجة اليمنية، في مواجهتها لميليشيا الحوثي الانقلابية المو
طيران التحالف ينفذ سابع عملية إنزال جوي لقبائل حجور باليمن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

طيران التحالف ينفذ سابع عملية إنزال جوي لقبائل حجور باليمن

غارات تستهدف تعزيزات للميليشيا الانقلابية..

طيران التحالف ينفذ سابع عملية إنزال جوي لقبائل حجور باليمن
  • 640
  • 0
  • 0
فريق التحرير
30 جمادى الآخر 1440 /  07  مارس  2019   10:05 ص

نفذ تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الخميس، سابع عملية إنزال جوي لدعم قبائل حجور بمديرية كُشر بمحافظة حجة اليمنية، في مواجهتها لميليشيا الحوثي الانقلابية الموالية لإيران.

كما شنت مقاتلات التحالف، عدة غارات استهدفت تعزيزات للميليشيا الحوثية كانت في طريقها إلى حجور، وفقًا لـ«العربية».

وكان تحالف دعم الشرعية فد نفذ سادس عملية إنزال جوي لقبائل حجور يوم الرابع من مارس الجاري، واحتوت على مواد غذائية وطبية ودعم عسكري بالسلاح والذخيرة.

من جانبها، كشفت مصادر حقوقية، أمس الأربعاء، عن مقتل 52 مدنيًا وإصابة نحو 180 آخرين، بعضهم إصابتهم خطيرة، من جراء قصف ميليشيات الحوثي الانقلابية لقرى قبائل حجور.

وأوضح ائتلاف المنظمات الحقوقية بمحافظة حجة في بيان له، أن قصف الحوثيين وحصارهم لمناطق قبائل حجور منذ أكثر من 40 يومًا، أجبر 48 ألف شخص على النزوح، يمثلون 2200 أسرة.

وتابع البيان، أن الميليشيا الانقلابية استولت على 126 مزرعة خاصة بالمواطنين، ودمرت 25 مزرعة عبر استهدافها بالقذائف، كما منعت المياه عن 247 مزرعة أخرى، مما أدى إلى إتلاف المحاصيل.

وأشار البيان إلى أن ميليشيات الحوثي فجرت 20 منزلًا، منهم 13 منزلًا بقرية النامرة، ومدرسة واحدة على الأقل ومسجدًا، كما تعرّض 1750 منزلًا لأضرار، وتعطلت 115 مدرسة، وتم حرمان نحو 20 ألف طالب وطالبة من مواصلة تعليمهم.

ودعا البيان، الأمم المتحدة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان، للقيام بواجبهم القانوني والأخلاقي في إدانة هذه الجرائم والضغط على ميليشيات الحوثي من أجل وقف الاعتداءات على أبناء حجور.

في السياق ذاته، كشف تقرير حديث للوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في اليمن، عن نزوح 4760 أسرة من سكان مديريتي كُشر وأفلح الشام بمحافظة حجة، بسبب القصف العشوائي والحصار المُطبق الذي فرضته ميليشيا الحوثي الانقلابية، على المنطقة، منذ أكثر من شهر، وفقًا لـ«سبأ».

وأوضح التقرير، أن الوضع الإنساني في المديريتين صعب للغاية، لا سيما مع إقدام ميليشيا الحوثي على تدمير 1800 منزل وتهجير أصحابها، إضافة إلى تفجيرها لـ 12 منزلًا منذ بدء الحملة العسكرية.

وأضاف التقرير، أن الوضع الصحي في كُشر وأفلح الشام متدهور، خصوصًا مع توقف 23 مركزًا صحيًا عن العمل، إضافة إلى شح المياه المخصصة للشرب، بسبب انعدام المشتقات النفطية المشغلة لمكائن رفع مياه الآبار، وقنص الميليشيا لخزانات مياه الشرب على أسطح المنازل.

وحذر التقرير، من كارثة إنسانية وشيكة لسكان المديريتين، والبالغ عددهم أكثر من 241 ألف نسمة، من جراء انعدام المواد الغذائية من المحلات التجارية بشكل كامل، بسبب الحصار المُطبق التي تفرضه ميليشيا الحوثي الانقلابية.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك