Menu
الصحة الإيرانية ترفض "المناعة الجماعية".. وفيروس كورونا يواصل الانتشار

كشفت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الاثنين، عن أنها "لا تفضل استراتيجية المناعة الجماعية في التعامل مع أزمة فيروس كورونا"، ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، عن رئيس مركز العلاقات العامة والإعلام في الوزارة، كيانوش جهانبور، قوله: "لا نحاول دفع الجهود نحو تبني استراتيجية المناعة الجماعية في التصدي لكورونا.. هذا الأمر قد يتحقق من تلقاء نفسه".

وشدد كيانوش جهانبور، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية، على أن "جميع الجهود تتركز على كشف حالات الإصابة واتخاذ إجراءات كالتباعد الاجتماعي، وتعزيز التوعية العامة، وفرض القيود، وتعزيز المراقبة، للحيلولة دون إصابة القسم الأكبر من أفراد المجتمع، ولتجنب فرض مزيد من الأعباء على المستشفيات والمراكز العلاجية في البلاد".

غير أن ما يدعيه "كيانوش جهانبور" من إجراءات، تتعارض مع حصيلة المصابين والوفيات في إيران بعد ارتفاع عدد حالات الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا إلى 4585 حالة، والإصابات إلى 73 ألفًا و303 حالات.

2020-04-13T18:27:32+03:00 كشفت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الاثنين، عن أنها "لا تفضل استراتيجية المناعة الجماعية في التعامل مع أزمة فيروس كورونا"، ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"،
الصحة الإيرانية ترفض "المناعة الجماعية".. وفيروس كورونا يواصل الانتشار
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الصحة الإيرانية ترفض "المناعة الجماعية".. وفيروس كورونا يواصل الانتشار

الوفيات 4585 حالة.. و73 ألفًا و303 إصابات..

الصحة الإيرانية ترفض "المناعة الجماعية".. وفيروس كورونا يواصل الانتشار
  • 21
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 شعبان 1441 /  13  أبريل  2020   06:27 م

كشفت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الاثنين، عن أنها "لا تفضل استراتيجية المناعة الجماعية في التعامل مع أزمة فيروس كورونا"، ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، عن رئيس مركز العلاقات العامة والإعلام في الوزارة، كيانوش جهانبور، قوله: "لا نحاول دفع الجهود نحو تبني استراتيجية المناعة الجماعية في التصدي لكورونا.. هذا الأمر قد يتحقق من تلقاء نفسه".

وشدد كيانوش جهانبور، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية، على أن "جميع الجهود تتركز على كشف حالات الإصابة واتخاذ إجراءات كالتباعد الاجتماعي، وتعزيز التوعية العامة، وفرض القيود، وتعزيز المراقبة، للحيلولة دون إصابة القسم الأكبر من أفراد المجتمع، ولتجنب فرض مزيد من الأعباء على المستشفيات والمراكز العلاجية في البلاد".

غير أن ما يدعيه "كيانوش جهانبور" من إجراءات، تتعارض مع حصيلة المصابين والوفيات في إيران بعد ارتفاع عدد حالات الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا إلى 4585 حالة، والإصابات إلى 73 ألفًا و303 حالات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك