Menu
بأول «سوب أوبرا» سعودي.. الحقد والمؤامرة يواجهان الحب والإنسانية في «الميراث»

صراع قديم ومتجذّر بين أسرتيْن، يترك النار مشتعلةً بصورة دائمة بين عائلتَي البهيتاني والخطوان، فلا يجد الصلح مكانًا بينهما ولا مكانًا للاتفاق، وهذا قبل أن يتدخّل القلب ويقول كلمته بين شاب وفتاة من العائلتيْن المتحاربتيْن في «الميراث»، وهو أول «سوب أوبرا» سعودي من نوعه، يُعرض على قناة MBC1.

ويُعد «الميراث» عمل درامي سعودي طويل ممتدّ الحلقات، يرصد واقع الحياة بأبعادها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والمتغيرات الحاصلة في السعودية، والعمل ثمرة تعاون بين « MBC Studios، Twofour54،Image Nation Abu Dhabi».

وتضم ورشة من الكتّاب على رأسها العالمي توني جوردن، وكل من نور الشيشكلي، وجيسكار لحود، ومازن طه، وثائر العقل، والعمل من إخراج كل من كريستين ميليك وإندرا بوز، تامر بسيوني وعبدالله الجنيبي.

تبدأ أحداث «الميراث» منذ لحظة وفاة عبد المحسن البهيتاني التي ستكون نقطة التحول الجذري لمرحلة ما قبل وما بعد؛ حيث سيكشف موته حقائق كثيرة، منها الإعلان عن وجود ولد ذكر له من زوجة سابقة، ومخططات تكاد تبوء بالفشل لشراكات تعاقدية بين العائلتين المتقاتلتين، بالإضافة إلى مؤامرات للسطو على الميراث الذي تركه الرجل. وفي ظل هذه الظروف، يتسابق الجميع على نيل حصة ليست من حقه من المال، فلا يجد الإنسان الطيّب مكانًا له ولا يعرف كيفية الحصول على أبسط حقوقه، حينما يقرّر الأقربون والمحتالون اقتناص أكبر قدر ممكن من التركة. ولكن إذا دخل الحب من الباب، فهل يقرب بين النفوس أم يتحوّل سريعًا إلى عداء؟

الكاتبة نور الشيشكلي.. نقدم مشاهد حياتية وليس قالبًا دراميًّا

وعن تجربة الكتابة في هذا النوع من الأعمال الدراميّة، قالت الكاتبة نور الشيشكلي: أخذنا قواعد كيفية كتابة نصوص «سوب أوبرا» وكتبنا حكايتنا؛ حيث لم نأخذ أي شيء من النصوص الغربية، لنكون حقيقيين في نقل الواقع العربي والسعودي، ونعتمد على الحكاية وعلى أداء الممثلين، وإلى أي مدى نشبه الناس الذين يتابعون عملنا، وحتمًا ستجد بين النماذج المختلفة من الناس شخصية واحدة على الأقل تشبهك أو تفكر مثلك، وتقترب منك بردود أفعالها.

وأضافت: نقدم مشاهد حياتية وحوارا يشبه حواراتنا، وبالتالي لا نبحث عن جمل درامية منمّقة، بل ندعو المشاهدين ليشاهدوا الحياة كما هي لكن على الشاشة الصغيرة.

وعن مدى قدرة الكاتب السوري أو اللبناني على مواكبة الأجواء السعودية ونقلها بصدق، أشارت إلى أن الكاتب يجب أن يكون منفتحًا على كل الثقافات والبيئات من حوله، وألا تكون حكاياته موجهة فقط للمجتمعات المحلية، كما أن السعودية تشهد تغيرًا واضحًا وانفتاحًا كبيرًا وفق رؤية 2030.

وتابعت: بحثنا عن أشخاص يشبهون الشخصيات فأخدنا المواصفات النفسية ليكون الممثلون أقرب لشخصيات العمل، لافتة إلى أن الكتاب راهنوا على وجود شخصية الشرير والنصاب وليس الشخصيات الطيبة فحسب.

وفاة عميد عائلة البهيتاني يقلب كل الموازين!

تنقلب كل الموازين في حياة عائلة البهيتاني مع وفاة عميدها عبد المحسن البهيتاني الذي يجسد دوره الممثل القدير راشد الشمراني؛ حيث كان الرجل يعيش في منزله مع زوجته جويرية المرأة القوية والواثقة من نفسها، وهي والدة حور وشهد، وتجسد هند محمد هذه الشخصية.

وتقول عنها: إنها امرأة ذكية وُضعت في موقف اضطرت لتحمل مسؤوليات الرجال من أجل الحفاظ على بيتها وبناتها، شخصيتها قوية وحذرة مع الناس وقاسية من الخارج لكنها تشعر بحالة من القلق وعدم الأمان، لافتة إلى أن الشخصية ستشكّل علامات استفهام للمشاهد في بداية الأمر، قبل أن يبدأ باكتشاف مكنوناتها تباعًا خلال الحلقات مع بدء تطبيق وصية زوجها، ومع معرفتها بوجود ابن لزوجها لم تكن تعلم به.

وتخوض الكابتن ريما تجربة التمثيل من خلال شخصية حور، الابنة الكبرى لعبد المحسن وهند، وتقول: الشخصية فيها الكثير مني، ما جعلني أشعر بأنني أعيش بعض المواقف التي مرت في حياتي من خلال الأحداث، وهذا ما أحببته.

وقالت رنا الشافعي: شخصية شهد الابنة الصغرى لعبد المحسن وهند، هي قريبة مني جدًا، وتشبهني كثيرًا إلى حد أشعر أن شهد هي التي تتقمص رنا وليس العكس؛ لأنها تستخدم كلامي وتتصرف مثلي، وهي شخصية مركبة قوية غالبًا، لافتة إلى أنها  تعيش صدمة عندما تكتشف وفاة والدها لاسيما أن لديها ضعف في عضلة القلب، ما يؤثر عليها، ثم تتعرف ضمن ظروف معينة بفهد (مهند بن هذيل) من عائلة الخطوان، وتبدأ قصة فيها الكثير من الأخذ والرد بين حب حينًا ورفض أحيانًا.

من جهته، يطل تركي الكريديس في شخصية زيد، والتي يقول عنها: الرجل يحمل في جزء من شخصيته التسلط والديكتاتورية والقسوة في محاولته الحفاظ على جهد السنين التي مضت من خلال شركة عمه، وعند دخوله المنزل يتبدل تمامًا ويصبح الرجل الرومانسي مع زوجته مشاعل ومع أسرته، فإذا بهذا الوحش الكاسر يرتدي قميص شخصيةٍ هي قمة في الحنان والتفهم داخل منزله. ويتوقف عند المشهد الذي يجمعه بعمه عبد المحسن.

وعلى خط موازٍ، يقدم فيصل فريد شخصية فارس الذي ينتحل شخصية يوسف بن عبد المحسن، ويقول عنها: فارس شخص بسيط وطيب، لكن الظروف دفعته للقيام بأمور لم يردها، فقد طلب منه القيام بدور تمثيلي داخل عائلة وهو وافق لأنه يعشق التمثيل، لكن عندما يصل إلى هناك سيكتشف أنه ورط نفسه بأمور صعبة ودقيقة.

أما نور حسين فتقدم شخصية المرأة المتسلطة والطماعة غادة، لافتة إلى أن «همها الأول والأخير هو الحصول على الثروة ووضع يدها على الميراث، ولديها أربعة أبناء أكبرهم زيد الذي يشبهها في طمعه وحبه للمال، كما أن هناك بعض العداوة بينها وبين جويرية» .

عداوات عائلة الخطوان تربك البيت الداخلي

يشرح محمد الحجي عن شخصية ماجد الخطوان، قائلًا: «هو رجل ثري يمتلك شركات ويفكر دائمًا في كيفية توسعتها لزيادة نسبة ثروته، وفي نفس الوقت يحافظ على العادات والتقاليد ويحاول نقلها إلى الجيل القادم، وهو يتميز بالقوة والثقة بالنفس».

وأضاف: قد يكون حبّه القديم لجويرية يتحكم به، ويحاول أن يتخلص من هذا الحب بارتباطه بزوجتين هما ليلى وديما لملء فراغ في قلبه. ويتوقف عند علاقته بأولاده وما فيها من الصداقة والود، «لكنه يعود أحياناً إلى القوة لكي يعيد الأمور إلى نصابها».

يقدم مهند بن هذيل دور فهد الخطوان، ويقول: هو الأخ الأوسط في الأسرة، والأقرب إلى والديه والناصح لأخوته وصندوق أسرار العائلة، ولأنه يفضل الاعتماد على نفسه، فقد افتتح مقهى خاصا، أراده ملتقى للتبادل الثقافي والإبداع، ويعشق الموسيقى والفن. ويلفت إلا أنه «في هذا المكان، سيتعرف إلى شابة تنتمي إلى عائلة البهيتاني، هي شهد، وضمن ظروف معينة ستختفي الشابة إثر وفاة والدها، ويكتشف لاحقًا أنها ابنة كبير عائلة البهيتاني، وتنشأ علاقة جميلة بينه وبينها، إلاّ أن عداوة العائلتين ستكون لهما بالمرصاد، وفي ظل الجو العاصف والمشحون بينهما، والحقد المتوارث من جيل إلى جيل».

يؤدي عمران عبد الله العمران شخصية منصور ماجد الخطوان، شارحًا «أنه يقوم بالأمور الإدارية في شركات العائلة، ويعتمد عليه والده في هذا الإطار، وهنا تحصل مشكلة جديدة بين عائلتي الخطوان والبهيتاني، فبعد وفاة عبد المحسن البهيتاني، يصبح عقد العمل بينهما مهددًا، وتتجلى المشكلة الأساسية بين منصور وزيد البهيتاني». ويشير إلى «قصة حب بين منصور وياسمين التي تلعب دورها ولاء عزام، التي بدأت علاقته بها على متن الطائرة، ويكتشف لاحقًا أن ديما زوجة والده الثانية، هي خالتها».

فيما يجسد تركي الشدادي شخصية الطبيب بدر الذي يعمل في المستشفى، ويقع في غرام سارة البهيتاني (باريفان) ويخشى الاعتراف لها بحبّه بسبب ضعف شخصيته،  فهو متردد دائمًا إلى أن يحصل تحوّل في وقتٍ لاحق. ويضيف أن «أقرب صديق له هو شقيقه فهد، فكلما وقع في مشكلة يلجأ إليه لإيجاد الحلول».

اقرأ أيضًا:

«سارة ونهال وهيا» تواصلن اكتشاف مزايا وخبايا بلدان العالم بـ«وين الحين»

سهرة الخميس.. مشاهير الطرب اللبناني يحيون حفل بوليفارد الرياض

 

2020-10-25T00:23:10+03:00 صراع قديم ومتجذّر بين أسرتيْن، يترك النار مشتعلةً بصورة دائمة بين عائلتَي البهيتاني والخطوان، فلا يجد الصلح مكانًا بينهما ولا مكانًا للاتفاق، وهذا قبل أن يتدخّل
بأول «سوب أوبرا» سعودي.. الحقد والمؤامرة يواجهان الحب والإنسانية في «الميراث»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بأول «سوب أوبرا» سعودي.. الحقد والمؤامرة يواجهان الحب والإنسانية في «الميراث»

منقول تليفزيونيًا على شاشة قناة MBC1

بأول «سوب أوبرا» سعودي.. الحقد والمؤامرة يواجهان الحب والإنسانية في «الميراث»
  • 260
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 رجب 1441 /  01  مارس  2020   11:43 م

صراع قديم ومتجذّر بين أسرتيْن، يترك النار مشتعلةً بصورة دائمة بين عائلتَي البهيتاني والخطوان، فلا يجد الصلح مكانًا بينهما ولا مكانًا للاتفاق، وهذا قبل أن يتدخّل القلب ويقول كلمته بين شاب وفتاة من العائلتيْن المتحاربتيْن في «الميراث»، وهو أول «سوب أوبرا» سعودي من نوعه، يُعرض على قناة MBC1.

ويُعد «الميراث» عمل درامي سعودي طويل ممتدّ الحلقات، يرصد واقع الحياة بأبعادها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والمتغيرات الحاصلة في السعودية، والعمل ثمرة تعاون بين « MBC Studios، Twofour54،Image Nation Abu Dhabi».

وتضم ورشة من الكتّاب على رأسها العالمي توني جوردن، وكل من نور الشيشكلي، وجيسكار لحود، ومازن طه، وثائر العقل، والعمل من إخراج كل من كريستين ميليك وإندرا بوز، تامر بسيوني وعبدالله الجنيبي.

تبدأ أحداث «الميراث» منذ لحظة وفاة عبد المحسن البهيتاني التي ستكون نقطة التحول الجذري لمرحلة ما قبل وما بعد؛ حيث سيكشف موته حقائق كثيرة، منها الإعلان عن وجود ولد ذكر له من زوجة سابقة، ومخططات تكاد تبوء بالفشل لشراكات تعاقدية بين العائلتين المتقاتلتين، بالإضافة إلى مؤامرات للسطو على الميراث الذي تركه الرجل. وفي ظل هذه الظروف، يتسابق الجميع على نيل حصة ليست من حقه من المال، فلا يجد الإنسان الطيّب مكانًا له ولا يعرف كيفية الحصول على أبسط حقوقه، حينما يقرّر الأقربون والمحتالون اقتناص أكبر قدر ممكن من التركة. ولكن إذا دخل الحب من الباب، فهل يقرب بين النفوس أم يتحوّل سريعًا إلى عداء؟

الكاتبة نور الشيشكلي.. نقدم مشاهد حياتية وليس قالبًا دراميًّا

وعن تجربة الكتابة في هذا النوع من الأعمال الدراميّة، قالت الكاتبة نور الشيشكلي: أخذنا قواعد كيفية كتابة نصوص «سوب أوبرا» وكتبنا حكايتنا؛ حيث لم نأخذ أي شيء من النصوص الغربية، لنكون حقيقيين في نقل الواقع العربي والسعودي، ونعتمد على الحكاية وعلى أداء الممثلين، وإلى أي مدى نشبه الناس الذين يتابعون عملنا، وحتمًا ستجد بين النماذج المختلفة من الناس شخصية واحدة على الأقل تشبهك أو تفكر مثلك، وتقترب منك بردود أفعالها.

وأضافت: نقدم مشاهد حياتية وحوارا يشبه حواراتنا، وبالتالي لا نبحث عن جمل درامية منمّقة، بل ندعو المشاهدين ليشاهدوا الحياة كما هي لكن على الشاشة الصغيرة.

وعن مدى قدرة الكاتب السوري أو اللبناني على مواكبة الأجواء السعودية ونقلها بصدق، أشارت إلى أن الكاتب يجب أن يكون منفتحًا على كل الثقافات والبيئات من حوله، وألا تكون حكاياته موجهة فقط للمجتمعات المحلية، كما أن السعودية تشهد تغيرًا واضحًا وانفتاحًا كبيرًا وفق رؤية 2030.

وتابعت: بحثنا عن أشخاص يشبهون الشخصيات فأخدنا المواصفات النفسية ليكون الممثلون أقرب لشخصيات العمل، لافتة إلى أن الكتاب راهنوا على وجود شخصية الشرير والنصاب وليس الشخصيات الطيبة فحسب.

وفاة عميد عائلة البهيتاني يقلب كل الموازين!

تنقلب كل الموازين في حياة عائلة البهيتاني مع وفاة عميدها عبد المحسن البهيتاني الذي يجسد دوره الممثل القدير راشد الشمراني؛ حيث كان الرجل يعيش في منزله مع زوجته جويرية المرأة القوية والواثقة من نفسها، وهي والدة حور وشهد، وتجسد هند محمد هذه الشخصية.

وتقول عنها: إنها امرأة ذكية وُضعت في موقف اضطرت لتحمل مسؤوليات الرجال من أجل الحفاظ على بيتها وبناتها، شخصيتها قوية وحذرة مع الناس وقاسية من الخارج لكنها تشعر بحالة من القلق وعدم الأمان، لافتة إلى أن الشخصية ستشكّل علامات استفهام للمشاهد في بداية الأمر، قبل أن يبدأ باكتشاف مكنوناتها تباعًا خلال الحلقات مع بدء تطبيق وصية زوجها، ومع معرفتها بوجود ابن لزوجها لم تكن تعلم به.

وتخوض الكابتن ريما تجربة التمثيل من خلال شخصية حور، الابنة الكبرى لعبد المحسن وهند، وتقول: الشخصية فيها الكثير مني، ما جعلني أشعر بأنني أعيش بعض المواقف التي مرت في حياتي من خلال الأحداث، وهذا ما أحببته.

وقالت رنا الشافعي: شخصية شهد الابنة الصغرى لعبد المحسن وهند، هي قريبة مني جدًا، وتشبهني كثيرًا إلى حد أشعر أن شهد هي التي تتقمص رنا وليس العكس؛ لأنها تستخدم كلامي وتتصرف مثلي، وهي شخصية مركبة قوية غالبًا، لافتة إلى أنها  تعيش صدمة عندما تكتشف وفاة والدها لاسيما أن لديها ضعف في عضلة القلب، ما يؤثر عليها، ثم تتعرف ضمن ظروف معينة بفهد (مهند بن هذيل) من عائلة الخطوان، وتبدأ قصة فيها الكثير من الأخذ والرد بين حب حينًا ورفض أحيانًا.

من جهته، يطل تركي الكريديس في شخصية زيد، والتي يقول عنها: الرجل يحمل في جزء من شخصيته التسلط والديكتاتورية والقسوة في محاولته الحفاظ على جهد السنين التي مضت من خلال شركة عمه، وعند دخوله المنزل يتبدل تمامًا ويصبح الرجل الرومانسي مع زوجته مشاعل ومع أسرته، فإذا بهذا الوحش الكاسر يرتدي قميص شخصيةٍ هي قمة في الحنان والتفهم داخل منزله. ويتوقف عند المشهد الذي يجمعه بعمه عبد المحسن.

وعلى خط موازٍ، يقدم فيصل فريد شخصية فارس الذي ينتحل شخصية يوسف بن عبد المحسن، ويقول عنها: فارس شخص بسيط وطيب، لكن الظروف دفعته للقيام بأمور لم يردها، فقد طلب منه القيام بدور تمثيلي داخل عائلة وهو وافق لأنه يعشق التمثيل، لكن عندما يصل إلى هناك سيكتشف أنه ورط نفسه بأمور صعبة ودقيقة.

أما نور حسين فتقدم شخصية المرأة المتسلطة والطماعة غادة، لافتة إلى أن «همها الأول والأخير هو الحصول على الثروة ووضع يدها على الميراث، ولديها أربعة أبناء أكبرهم زيد الذي يشبهها في طمعه وحبه للمال، كما أن هناك بعض العداوة بينها وبين جويرية» .

عداوات عائلة الخطوان تربك البيت الداخلي

يشرح محمد الحجي عن شخصية ماجد الخطوان، قائلًا: «هو رجل ثري يمتلك شركات ويفكر دائمًا في كيفية توسعتها لزيادة نسبة ثروته، وفي نفس الوقت يحافظ على العادات والتقاليد ويحاول نقلها إلى الجيل القادم، وهو يتميز بالقوة والثقة بالنفس».

وأضاف: قد يكون حبّه القديم لجويرية يتحكم به، ويحاول أن يتخلص من هذا الحب بارتباطه بزوجتين هما ليلى وديما لملء فراغ في قلبه. ويتوقف عند علاقته بأولاده وما فيها من الصداقة والود، «لكنه يعود أحياناً إلى القوة لكي يعيد الأمور إلى نصابها».

يقدم مهند بن هذيل دور فهد الخطوان، ويقول: هو الأخ الأوسط في الأسرة، والأقرب إلى والديه والناصح لأخوته وصندوق أسرار العائلة، ولأنه يفضل الاعتماد على نفسه، فقد افتتح مقهى خاصا، أراده ملتقى للتبادل الثقافي والإبداع، ويعشق الموسيقى والفن. ويلفت إلا أنه «في هذا المكان، سيتعرف إلى شابة تنتمي إلى عائلة البهيتاني، هي شهد، وضمن ظروف معينة ستختفي الشابة إثر وفاة والدها، ويكتشف لاحقًا أنها ابنة كبير عائلة البهيتاني، وتنشأ علاقة جميلة بينه وبينها، إلاّ أن عداوة العائلتين ستكون لهما بالمرصاد، وفي ظل الجو العاصف والمشحون بينهما، والحقد المتوارث من جيل إلى جيل».

يؤدي عمران عبد الله العمران شخصية منصور ماجد الخطوان، شارحًا «أنه يقوم بالأمور الإدارية في شركات العائلة، ويعتمد عليه والده في هذا الإطار، وهنا تحصل مشكلة جديدة بين عائلتي الخطوان والبهيتاني، فبعد وفاة عبد المحسن البهيتاني، يصبح عقد العمل بينهما مهددًا، وتتجلى المشكلة الأساسية بين منصور وزيد البهيتاني». ويشير إلى «قصة حب بين منصور وياسمين التي تلعب دورها ولاء عزام، التي بدأت علاقته بها على متن الطائرة، ويكتشف لاحقًا أن ديما زوجة والده الثانية، هي خالتها».

فيما يجسد تركي الشدادي شخصية الطبيب بدر الذي يعمل في المستشفى، ويقع في غرام سارة البهيتاني (باريفان) ويخشى الاعتراف لها بحبّه بسبب ضعف شخصيته،  فهو متردد دائمًا إلى أن يحصل تحوّل في وقتٍ لاحق. ويضيف أن «أقرب صديق له هو شقيقه فهد، فكلما وقع في مشكلة يلجأ إليه لإيجاد الحلول».

اقرأ أيضًا:

«سارة ونهال وهيا» تواصلن اكتشاف مزايا وخبايا بلدان العالم بـ«وين الحين»

سهرة الخميس.. مشاهير الطرب اللبناني يحيون حفل بوليفارد الرياض

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك