Menu
خلال 3 أيام.. 30 جهة حكومية وخاصة تساهم بتوفير وحدات سكنية للأسر الضمانية عبر «جود الإسكان»

في خطوة إنسانية جديدة، قام منسوبو 30 جهة حكومية وخاصة في المملكة، بفتح باب المساهمات لتوفير الدعم لمنصة جود الإسكان التي تشرف عليها مؤسسة الإسكان التنموي الأهلية، المعنية بتوفير مساكن للأسر الضمانية، بالتزامن مع الوسم الذي أطلق في «تويتر» اليوم (#جود_الموظفين)، حيث تفاعلت الجهات عبر حساباتها في تويتر بشكل عفوي وتفاعلي مع تغريدة الانطلاقة.

وساهم الدعم المقدم من منسوبي تلك القطاعات في توفير العديد من المساكن للأسر الأشد حاجة، والقطاعات والشركات هي (وزارة الاستثمار، وزارة التجارة، وزارة البيئة، وزارة الإسكان، وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، الجمارك السعودية، الهيئة العامة للطيران المدني، الهيئة العامة للدواء والغذاء، الهيئة السعودية للملكية الفكرية، الهيئة العامة لحي السفارات، الهيئة السعودية للتخصصات الطبية، الهيئة العامة للمنافسة، المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، المركز الوطني للتنافسية، شركة ثقة، شركة علم، الشركة الوطنية السعودية للإسكان، شركة زين، شركة موبايلي، شركة STC، صندوق التنمية العقارية، مصرف الراجحي، بنك الجزيرة، البنك السعودي الفرنسي، بنك ساب، وشركة تمكين للتقنيات).

وتهدف الجهات المشاركة في سد الاحتياج السكني لأحد الأسر الضمانية من فئة الأشد حاجة الموثقة عبر "منصة جود"، حيث أسهمت بعض الجهات بتغطية أكثر من حالة، تتصدرها شركة STC التي أتمت تغطية أكثر من 5 حالات تمليك.

وتهدف منصة جود الإسكان إلى تفعيل الدور الاجتماعي عبر تقديم نموذج للتكافل الاجتماعي من خلال تكامل أدوار الجهات الحكومية والخيرية والتجارية والأفراد لتقديم يد العون للعطاء الخيري السكني عبر منصة إلكترونية تحقق الحوكمة والشفافية والدقة والاحترافية واستدامة العطاء الإسكاني للأسر الأشد حاجة.

كما تعمل "جود الإسكان" على توفير المسكن للأسر الأشد حاجة المشمولين بالرعاية الاجتماعية لدى وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وكذلك الأسرة غير القادرة على سداد أجرة المسكن بسبب وفاة رب الأسرة، أو بسبب المرض المقعد عن العمل، أو السجن، أو ضعف القدرة المادية، على أن يكون عقد الإيجار مسجلاً في الشبكة الإلكترونية لخدمات "الإيجار".

وتتمتع المنصة بمزايا عدة خصوصًا فيما يتعلق بعملها الإلكتروني بشكل كامل، إذ يتم التأكد من صحة بيانات الأسر الأشد حاجة من خلال الربط مع عدد من القطاعات الرسمية، وذلك لضمان وصول الدعم للفئة المستحقة بكل يسر وسهولة، بعد التحقق من الاحتياج ميدانيًا من خلال الجمعيات الخيرية الشريكة عبر زيارة الباحث الاجتماعي والتأكد من توافر الشروط والمعايير، ثم يتم رفع الاحتياج عبر المنصة والتحقق من الاحتياج إلكترونيًا من خلال التكامل مع عددٍ من القطاعات الحكومية للتحقق من الاستحقاق من عدمه، وفي حال الاستحقاق يتم قياس درجة الاحتياج من خلال معيار ضعف القدرة المادية ليتم بعد ذلك إعلان الاحتياج للمساهمين عبر المنصة.

يُذكر أن منصة "جود الإسكان" حظيت بدعم سخي من لدن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- وكذلك من عددٍ من الشركات والمؤسسات الوطنية، وتأتي هذه اللفتات المتتالية والحانية من القيادة الرشيدة والجهات لتعكس حرصهم على دعم مختلف فئات المجتمع وتوفير حياة كريمة لهم.

ويمكن زيارة منصة جود الإسكان من خلال الرابط (اضغط هنـا) للاطلاع على المستجدات أو لمعرفة طرق المساهمة وغيرها.

2020-10-19T12:32:43+03:00 في خطوة إنسانية جديدة، قام منسوبو 30 جهة حكومية وخاصة في المملكة، بفتح باب المساهمات لتوفير الدعم لمنصة جود الإسكان التي تشرف عليها مؤسسة الإسكان التنموي الأهلي
خلال 3 أيام.. 30 جهة حكومية وخاصة تساهم بتوفير وحدات سكنية للأسر الضمانية عبر «جود الإسكان»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خلال 3 أيام.. 30 جهة حكومية وخاصة تساهم بتوفير وحدات سكنية للأسر الضمانية عبر «جود الإسكان»

وفرت العديد من المساكن للأسر الأشد حاجة..

خلال 3 أيام.. 30 جهة حكومية وخاصة تساهم بتوفير وحدات سكنية للأسر الضمانية عبر «جود الإسكان»
  • 270
  • 0
  • 1
عبدالعزيز الزهراني
18 رمضان 1441 /  11  مايو  2020   03:27 ص

في خطوة إنسانية جديدة، قام منسوبو 30 جهة حكومية وخاصة في المملكة، بفتح باب المساهمات لتوفير الدعم لمنصة جود الإسكان التي تشرف عليها مؤسسة الإسكان التنموي الأهلية، المعنية بتوفير مساكن للأسر الضمانية، بالتزامن مع الوسم الذي أطلق في «تويتر» اليوم (#جود_الموظفين)، حيث تفاعلت الجهات عبر حساباتها في تويتر بشكل عفوي وتفاعلي مع تغريدة الانطلاقة.

وساهم الدعم المقدم من منسوبي تلك القطاعات في توفير العديد من المساكن للأسر الأشد حاجة، والقطاعات والشركات هي (وزارة الاستثمار، وزارة التجارة، وزارة البيئة، وزارة الإسكان، وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، الجمارك السعودية، الهيئة العامة للطيران المدني، الهيئة العامة للدواء والغذاء، الهيئة السعودية للملكية الفكرية، الهيئة العامة لحي السفارات، الهيئة السعودية للتخصصات الطبية، الهيئة العامة للمنافسة، المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، المركز الوطني للتنافسية، شركة ثقة، شركة علم، الشركة الوطنية السعودية للإسكان، شركة زين، شركة موبايلي، شركة STC، صندوق التنمية العقارية، مصرف الراجحي، بنك الجزيرة، البنك السعودي الفرنسي، بنك ساب، وشركة تمكين للتقنيات).

وتهدف الجهات المشاركة في سد الاحتياج السكني لأحد الأسر الضمانية من فئة الأشد حاجة الموثقة عبر "منصة جود"، حيث أسهمت بعض الجهات بتغطية أكثر من حالة، تتصدرها شركة STC التي أتمت تغطية أكثر من 5 حالات تمليك.

وتهدف منصة جود الإسكان إلى تفعيل الدور الاجتماعي عبر تقديم نموذج للتكافل الاجتماعي من خلال تكامل أدوار الجهات الحكومية والخيرية والتجارية والأفراد لتقديم يد العون للعطاء الخيري السكني عبر منصة إلكترونية تحقق الحوكمة والشفافية والدقة والاحترافية واستدامة العطاء الإسكاني للأسر الأشد حاجة.

كما تعمل "جود الإسكان" على توفير المسكن للأسر الأشد حاجة المشمولين بالرعاية الاجتماعية لدى وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وكذلك الأسرة غير القادرة على سداد أجرة المسكن بسبب وفاة رب الأسرة، أو بسبب المرض المقعد عن العمل، أو السجن، أو ضعف القدرة المادية، على أن يكون عقد الإيجار مسجلاً في الشبكة الإلكترونية لخدمات "الإيجار".

وتتمتع المنصة بمزايا عدة خصوصًا فيما يتعلق بعملها الإلكتروني بشكل كامل، إذ يتم التأكد من صحة بيانات الأسر الأشد حاجة من خلال الربط مع عدد من القطاعات الرسمية، وذلك لضمان وصول الدعم للفئة المستحقة بكل يسر وسهولة، بعد التحقق من الاحتياج ميدانيًا من خلال الجمعيات الخيرية الشريكة عبر زيارة الباحث الاجتماعي والتأكد من توافر الشروط والمعايير، ثم يتم رفع الاحتياج عبر المنصة والتحقق من الاحتياج إلكترونيًا من خلال التكامل مع عددٍ من القطاعات الحكومية للتحقق من الاستحقاق من عدمه، وفي حال الاستحقاق يتم قياس درجة الاحتياج من خلال معيار ضعف القدرة المادية ليتم بعد ذلك إعلان الاحتياج للمساهمين عبر المنصة.

يُذكر أن منصة "جود الإسكان" حظيت بدعم سخي من لدن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- وكذلك من عددٍ من الشركات والمؤسسات الوطنية، وتأتي هذه اللفتات المتتالية والحانية من القيادة الرشيدة والجهات لتعكس حرصهم على دعم مختلف فئات المجتمع وتوفير حياة كريمة لهم.

ويمكن زيارة منصة جود الإسكان من خلال الرابط (اضغط هنـا) للاطلاع على المستجدات أو لمعرفة طرق المساهمة وغيرها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك