Menu

بالصور.. السديس يوجه بفتح باب الملك عبدالعزيز لاستقبال رمضان

يبلغ ارتفاعه 48 مترًا

وجه الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، اليوم الإثنين، بسرعة الانتهاء من أعمال الصيانة والإنشاءات وفتح
بالصور.. السديس يوجه بفتح باب الملك عبدالعزيز لاستقبال رمضان
  • 954
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

وجه الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، اليوم الإثنين، بسرعة الانتهاء من أعمال الصيانة والإنشاءات وفتح باب الملك عبدالعزيز - طيب الله ثراه - لقاصدي المسجد الحرام استعدادًا لشهر رمضان المبارك، وذلك بالتنسيق مع كل الجهات المعنية.

وأكد السديس، في بيان نشرته رئاسة شؤون الحرمين عبر موقعها الإلكتروني، على إدارة المشاريع بالمسجد الحرام، ضرورة بذل المزيد من الجهد وأقصى الطاقات للانتهاء من الأعمال بإتقان وجودة للاستعداد  لموسم شهر رمضان المبارك وما سيشهده من كثافة وإقبال.

واطلع الدكتور السديس خلال جولته على الاستعدادات وأعمال الصيانة والإنشاءات والتأهيل لباب الملك عبدالعزيز، كما شدد على ضرورة توخي أقصى معايير الأمان والسلامة لضمان سلامة ضيوف الرحمن، وتطبيق أعلى المواصفات، والعمل بجد واجتهاد تحقيقًا لتطلعات ولاة الأمر، ومواكبة لرؤية الخير والعطاء رؤية 2030.

ورافقه في الجولة التفقدية وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام المكلف أحمد بن محمد المنصوري، ووكيل الرئيس العام للشؤون الإدارية المكلف الدكتور سعد بن محمد المحيميد.

جدير بالذكر أن باب الملك عبدالعزيز يعد من الأبواب الرئيسة بالمسجد الحرام؛ حيث يدخل من خلاله أعداد كبيرة من قاصدي البيت العتيق، وبعد استكمال الأعمال الإنشائية سيبلغ ارتفاعه 48 مترًا.

وكان الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، اعتمد يوم الخميس الماضي، جدول إمامة المصلين لصلاتي التراويح والتهجد، في شهر رمضان المبارك بالمسجد الحرام.
ويؤم المصلين في الليلة الأولى من رمضان في التسليمات العشر الأولى - وفقًا للجدول المعتمد - الشيخ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم، وفي العشر الأخيرة الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وفي الليلة الثانية الشيخ الدكتور عبدالله بن عواد الجهني، والشيخ الدكتور ياسر بن راشد الدوسري. وفي الليلة الثالثة الشيخ الدكتور بندر بن عبدالعزيز بليلة، والشيخ الدكتور ماهر بن حمد المعيقلي، ثم يتعاقب أصحاب الفضيلة على بقية أيام الشهر الفضيل حتى ليلة العشرين من الشهر الكريم.

أما صلاة التراويح في العشر الأواخر من شهر رمضان، فيؤم المصلين في أول خمس تسليمات منها الشيخ الدكتور ياسر بن راشد الدوسري، ثم الشيخ عبدالله بن عواد الجهني.

وسيؤم المصلين في ليلة ختم القرآن الكريم في التسليمات الخمس الأولى الشيخ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم، ثم الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس.

في حين سيؤم المصلين في صلاة التهجد ليالي الحادي والعشرين والثالث والعشرين والخامس والعشرين والسابع والعشرين من رمضان، الشيخ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم في التسليمات الثلاث الأولى، ثم الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس في التسليمتين الأخيرتين مع الشفع والوتر.

أما ليلة التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك، فسيؤم المصلين فيها الشيخ الدكتور ياسر بن راشد الدوسري، والشيخ الدكتور عبدالله بن عواد الجهني.

وسيؤم المصلين في ليالي الثاني والعشرين والرابع والعشرين والسادس والعشرين والثامن والعشرين والثلاثين من شهر رمضان، الشيخ بندر بن عبدالعزيز بليلة، والشيخ الدكتور ماهر بن حمد المعيقلي. 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك