Menu
سلطنة عُمان تبيع 49% من حصتها في شركة الكهرباء لمستثمر صيني

باعت شركة الكهرباء العمانية القابضة المعروفة باسم «نماء» حصة تبلغ 49% في الشركة العمانية لنقل الكهرباء إلى مؤسسة شبكة الكهرباء الوطنية الصينية، لتجمع نحو مليار دولار.

صرح بذلك المتحدث باسم «نماء» منصور الهنائي، قائلًا: «إنه من المقرر إبرام صفقة لشركة مسقط لنقل الكهرباء في الربع الثاني من 2020»، مضيفًا أن الشركة تلقت 14 عرضًا غير ملزم.

وتُعد الصفقة واحدة من 5 عمليات خصخصة تخطط لها «نماء»، مع سعي سلطنة عمان إلى تدبير السيولة من بيع أصول؛ من أجل تدعيم خزائنها التي استُنزفت على مدى الأعوام القليلة الماضية بسبب تدني أسعار النفط.

وتملك عمان احتياطيًّا من الطاقة أقل من جيرانها وإنتاجها أقل كذلك. وتتوقع السلطنة أن يبلغ عجز ميزانيتها 2.8 مليار ريال (7.28 مليار دولار) بما يعادل 9% من الناتج المحلي الإجمالي.

وجمعت عمان 3 مليارات دولار من أسواق السندات العالمية، لتظهر قدرتها على طرق أسواق المال العالمية بعد خفض 3 وكالات ائتمان تصنيف السلطنة إلى «عالي المخاطر».

وقال البنك المركزي الأسبوع الماضي، إن الاقتصاد انكمش 1.9% من حيث القيمة الاسمية في النصف الأول من العام مع انكماش القطاع غير النفطي.

2020-07-28T20:33:15+03:00 باعت شركة الكهرباء العمانية القابضة المعروفة باسم «نماء» حصة تبلغ 49% في الشركة العمانية لنقل الكهرباء إلى مؤسسة شبكة الكهرباء الوطنية الصينية، لتجمع نحو مليار
سلطنة عُمان تبيع 49% من حصتها في شركة الكهرباء لمستثمر صيني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

سلطنة عُمان تبيع 49% من حصتها في شركة الكهرباء لمستثمر صيني

الصفقة واحدة من 5 عمليات خصخصة

سلطنة عُمان تبيع 49% من حصتها في شركة الكهرباء لمستثمر صيني
  • 37
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 ربيع الآخر 1441 /  15  ديسمبر  2019   10:01 م

باعت شركة الكهرباء العمانية القابضة المعروفة باسم «نماء» حصة تبلغ 49% في الشركة العمانية لنقل الكهرباء إلى مؤسسة شبكة الكهرباء الوطنية الصينية، لتجمع نحو مليار دولار.

صرح بذلك المتحدث باسم «نماء» منصور الهنائي، قائلًا: «إنه من المقرر إبرام صفقة لشركة مسقط لنقل الكهرباء في الربع الثاني من 2020»، مضيفًا أن الشركة تلقت 14 عرضًا غير ملزم.

وتُعد الصفقة واحدة من 5 عمليات خصخصة تخطط لها «نماء»، مع سعي سلطنة عمان إلى تدبير السيولة من بيع أصول؛ من أجل تدعيم خزائنها التي استُنزفت على مدى الأعوام القليلة الماضية بسبب تدني أسعار النفط.

وتملك عمان احتياطيًّا من الطاقة أقل من جيرانها وإنتاجها أقل كذلك. وتتوقع السلطنة أن يبلغ عجز ميزانيتها 2.8 مليار ريال (7.28 مليار دولار) بما يعادل 9% من الناتج المحلي الإجمالي.

وجمعت عمان 3 مليارات دولار من أسواق السندات العالمية، لتظهر قدرتها على طرق أسواق المال العالمية بعد خفض 3 وكالات ائتمان تصنيف السلطنة إلى «عالي المخاطر».

وقال البنك المركزي الأسبوع الماضي، إن الاقتصاد انكمش 1.9% من حيث القيمة الاسمية في النصف الأول من العام مع انكماش القطاع غير النفطي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك